آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

104568

إصابة مؤكدة

607

وفيات

96049

شفاء تام

ركاب الطائرة الممنوعة: إنزالنا قبل الإقلاع لا يليق بكويت الإنسانية

القاهرة ـــــ محمد عبدالناصر -

«سوف نضطر إلى إنزال الركاب غير الكويتيين المتواجدين على متن هذه الطائرة.. نعتذر على هذا الظرف الاستثنائي الخارج عن إرادتنا.. شكراً لتفهّمكم»..

صدمة كبيرة ارتسمت على وجوه المسافرين المصريين، بعد سماعهم هذه الكلمات من كابتن الطائرة الذي تلا على أسماعهم قرار السلطات الكويتية بمنع سفر مواطني 31 دولة إلى الكويت، ضمنها مصر، وذلك قبل دقائق من انطلاق الطائرة من مطار القاهرة الدولي.

وقبيل عودتهم مرة أخرى إلى بيوتهم، عبّر الركاب الذين نزلوا من الطائرة عن صدمتهم واستيائهم، مؤكدين أنهم لا يعترضون على أي قرار سيادي للكويت، فمن حقها اتخاذ الإجراءات الاحترازية التي تراها، لكن كان يجب إبلاغهم بالقرار قبل السفر بفترة كافية تجعهلم يرتّبون أوضاعهم، مشيرين إلى أن إنزالهم من الطائرات لا يليق بكويت الإنسانية.

وأكد الركاب لـ القبس أنهم تكبّدوا خسائر بسبب هذا القرار المفاجئ، مشيرين إلى أن بعضهم لديه أسر في الكويت، كما أن بعض جهات العمل الحكومية والخاصة استدعتهم للعودة بعد إعلان مجلس الوزراء عن السماح بالعودة للكويت.

وأشاروا إلى أنهم أجروا فحص الـ PCR، ومعهم الشهادة المطلوبة، ولو كانت الجهات المعنية غير مقتنعة بهذه الشهادات فلماذا أقرتها من الأساس؟ وما سبب إلغاء سفرهم في اللحظة الأخيرة قبيل الإقلاع؟.. لافتين إلى أنهم لو طُلبت منهم إعادة الفحص في الكويت على نفقتهم الخاصة لكان هذا أفضل كثيراً من منعهم من العودة إلى أسرهم وأعمالهم.

وقال د.محمد خليفة، وهو أحد ركاب الطائرة التي تبدّدت أحلامه بالعودة إلى أسرته بعد 5 أشهر من الغياب، كنت أعد الأيام والليالي للعودة إلى الكويت للقاء زوجتي وابنتي، وبسبب ظروف غلق المطارات لم أتمكّن من العودة، وعلقت لمدة 5 أشهر.

وأنهى خليفة كلامه قائلا: أحترم قرار الكويت، ولكل دولة الحق في اتخاذ اي إجراءات، لكن المشكلة في توقيت إبلاغنا، ولا تتخيّلوا شعور ابنتي وزوجتي وهما تنتظرانني في المطار بلهفة ثم عودتهما من دوني!

إيمان محمود.. إحداى الراكبات التي تم إنزالها من الطائرة، قالت لـ القبس: إنها سافرت القاهرة مضطرة إلى حضور عزاء والدها، وتركت زوجها وأطفالها الصغار مع زوجها، وتم إغلاق المطار قبل أن تتمكن من العودة في شهر مارس الماضي، وعانت بعدها أسرتها «بسبب عدم وجودي بجانبهم، خصوصاً أطفالي الذين يعانون بسبب غيابي عنهم، إذا إن أحدهم من ذوي الاحتياجات الخاصة».

وتابعت إيمان: حتى الآن لم نصدق ما حدث بعد أن تم إنزالنا من طائرة كانت متجهة إلى الكويت.

مي فودة، انتظرت زوجها في مطار الكويت الدولي لنحو 8 ساعات، تحسباً لعودته من القاهرة، لكن الفرحة لم تتم، وقالت لــ القبس: بعد انتظار لساعات طويلة، اتصل زوجي وأبلغني أنه لن يتمكن من العودة».

أما محمد هشام، فقد سافر إلى مصر لعقد قرانه في مارس الماضي، ولم يستطع العودة بعد تعليق الأجواء، كان ضمن أول العائدين على رحلة طيران متجهة إلى الكويت، لكن القرار المفاجئ من سلطة الطيران المدني الكويتية كان أسرع من الطائرة التي كانت تستعد للإقلاع. وقال هشام: «لا أستطيع التعليق على قرار من اختصاص الدولة، لكن ما لا أستطيع فهمه طريقة اتخاذه، لقد تكبّدت خسائر كبيرة بسبب حجز التذكرة بسعر مضاعف، وإجراء الفحوص وغير ذلك من الإجراءات، وفي النهاية وبعد اتباعنا كل التعليمات، تم إنزالنا من الطائرة».

ريهام مصطفى، الطالبة بإحدى الجامعات المصرية، لم يحالفها الحظ هي الأخرى بالالتحاق بعائلتها بعدما انتهت من أداء اختبارتها، وكانت ضمن الرحلة التي لم يكتب لها أن تكون ضمن ركابها، وقالت: «اعتدت كل عام أن أعود إلى الكويت في عطلة الصيف ولقاء عائلتي بعد أن انتهيت من السنة الدراسية، ولكن بسبب ظروف تفشّي الفيروس وحالة الغلق العام تأخّرت عودتي إلى الكويت لأول مرة منذ التحاقي بالدراسة في مصر».

وتابعت: «عند إعلان عودة الطيران التجاري، لم أدخر جهدا في متابعة كل الإجراءات المطلوبة، وتجهيز كل شيء كما هو معلن، وبالفعل سارت الأمور على ما يرام، وكنت أسعد إنسانة وأنا أجلس في الطائرة قبل أن نصدم جميعا من رسالة كابتن الطائرة، الذي طلب من الركاب المصريين النزول بعد قرارات السلطات الصحية الجديدة».

خسائر

قال مصدر مسؤول في وزارة الطيران المدني المصري لـ القبس: إن ما حدث بشأن إنزال ركاب الطائرة قبل دقائق من إقلاعها كان أمراً غريباً للغاية وغير مألوف، وتابع المصدر: إن العمل في قطاع الطيران يشهد دائما الكثير من المواقف الصعبة، لكن ما حدث للطائرة المتجهة إلى الكويت كانت حالة نادرة وموقفاً تسبّب في خسائر فادحة لشركات الطيران.

بلاغات

قال مصدر أمني في مطار القاهرة الدولي: إن ركاب الطائرة سجلوا بلاغات أمام الجهات الأمنية المختصة لإثبات حالة بواقعة إنزال الركاب المصريين من الطائرة قبل إقلاعها بلحظات.

وأضاف المصدر: إن هذا البلاغ يعد إجراء ضروريا في مثل هذه الحالات لضمان الركاب لحقوقهم القانونية والمادية، ولإثبات تضررهم من الواقعة.


تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking