آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

73785

إصابة مؤكدة

489

وفيات

65451

شفاء تام

مقتل جندي من مشاة البحرية الأميركية والبحث جار عن 8 آخرين

(وكالات) - قُتل جندي من مشاة البحريّة الأميركيّة ولا يزال ثمانية آخرون في عداد المفقودين بعد أربع وعشرين ساعة على غرق مركبتهم البرمائيّة قبالة سواحل كاليفورنيا، حسب ما أعلن قائد فيلق مشاة البحريّة.

وتعرضت مركبة هجومية برمائية لحادث مؤسف كانت قد تركت جزيرة سان كليمنتي، وقال قائد سلاح مشاة البحرية الأميركية، الجنرال ديفيد بيرغر، في مؤتمر صحافي، إن أحد أفراد مشاة البحرية توفي، واثنان في حالة حرجة، لكن مستقرة، وعاد 5 آخرون على متن سفينتهم.

وأضاف بيرغر: «لقد وجهت تعليقا فوريا لعمليات مياه المركبات البرمائية الهجومية حتى يتم فهم العوامل المُسببة لهذا الحادث بشكل أفضل، مشيرًا إلى أن البحث والإنقاذ على رأس الأولويات».

وتابع بيرغر، أن الخطوة الأولى هي إجراء بحث وإنقاذ المفقودين ورعاية أسرهم، وهذا ما نركز عليه اليوم.

ويتم استخدام زورق خفر السواحل ومروحيات من البحرية وقوات المارينز وخفر السواحل في البحث، جنبًا إلى جنب مع مُدمرة وسفن حربية.

وقال وزير الدفاع، مارك إسبر، عبر تويتر: «حزينون بشدة لهذا الحادث المأساوي، ونراقبه عن كثب. يُرجى إبقاء مشاة البحرية والبحارة وعائلاتهم في صلواتك، مع استمرار البحث».

وتزن هذه المركبة الهجومية البرمائية ، ما يقرب من 26 طنا، ويعتقد أنها غرقت على طول الطريق إلى قاع المحيط، الذي يبلغ عمقه مئات الأقدام في هذا الموقع.

وقال الجنرال جوزف أوسترمان قائد الوحدة إنّ الجنود كانوا يرتدون بزات قتاليّة ومجهّزين بسترات نجاة، لكنّ الـ «آي آي في» وهي عبارة عن نوع من الدبّابات العائمة الكبيرة تزن أكثر من 26 طنّاً غرقت سريعاً إلى عمق أكثر من 300 متر.

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking