آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

73068

إصابة مؤكدة

486

وفيات

64759

شفاء تام

يتحدث عن القيم والأخلاق ويطلب من دون خجل الظهور كصاحب مكانة مهيبة بينما ما يفعله هو العكس!

يتحدث أنه ليس عنصرياً وأنه عادل في معاملته، يتحدث أن عمله العام لخدمة الوطن أو يتحدث أنه يراعي الأصول!

لكن واقع معاملاته غير ذلك، يفرق بين المتعاملين على أساس الجنسية والجنس واللون، وفي البيع يقصد المغالاة ويبخس الناس في معاملاته، لا يردعه إلا الشعور بالخطر على فقد المال، أو الفضيحة.

يخدع الناس بالكلام اللطيف بينما لا يعطي الحقوق، أو يتحايل بكل الوسائل على أي طرف، خاصة لو كان ضعيفاً كي يقتنص منه أي مكسب. يعتبر أن كل من حوله أهداف يجب أن يقضي عليها لمصلحته، أو مكتسبات يجب أن يستغلها!

يتعامل بمنطق أساسه المصلحة ومحركه الربح، تعلم أساليب الشطارة من معلميه أو ورثها - لو جاز أن أسميها شطارة - فهي نوع من الزيف لها مذاهب ومنطق وأساليب!

وأتذكر مقولة ماكيافلي «أكثر الناس ربحاً في هذه الحياة أقدرهم على اصطناع الود وتلون الوجه».

البعض يوقن أن تلون الوجه واصطناع الود أساس للربح، ليكون أسلوباً في الإدارة يبدأ من خداع الموظف والتفنن في أكل حقه، وينتهي إلى الفساد والغدر بالوطن بأخذ ما ليس له، ليحوله البعض إلى سلوك إداري ذكي ومحنك، بينما هو في الحقيقة خداع وسلب حق، والبعض يظن أن ما يفعله هو أسلوب في التجارة، فخداع العميل هو حيلة لكسب المزيد من المال بينما هو في الحقيقة غش. ونصادف من يبرر أنه يخدع من يستحق فعل الخداع فيه!

وللموضوع أوجه كثيرة، قد يقول الشخص الكلام المعسول قاصداً المناورة بالكلام والتغطية على أفعال شديدة الخطورة، أي يكون الكلام للتمويه والتغطية وتكنيكا لتحسين الصورة، عامة هو ليس ازدواجية كما قد يعتقد الطيبون منا.

انهم يحترفون الظهور على غير حقيقتهم، ليكون المثل الشعبي موحيا «أسمع كلامك أصدقك وأشوف أمورك أستعجب».

عيب المثل أنه يقال في نهاية الأمر حين تنكشف فعلة ارتكبها المخادع المتلاعب، لكن كيف نعرف هؤلاء الناس قبل أن ينكشفوا؟ كيف نعرفهم وهم في أوج تألقهم؟ كيف نصل لدرجة أن حين يقول أحدهم كلاماً مرسلاً عن القيم والشهامة والمروءة والمهنية، نقول له أنت كاذب؟ هل يعرف أحدكم؟

الحل الوحيد إذا تعرّض أحد لموقف ينطبق عليه هذا المثل أن يخبر الآخرين بذلك ويفضحه كي يهز مكانته المزيفة، وأقترح أن تخصص الصحف باباً ثابتاً تسميه «أشوف أمورك أستعجب» لتفضح هذه الحالات الخطرة، وأخيراً أذكر لكم مقولة جورج أورويل «في وقت الخداع العالمي يصبح قول الحقيقة عملاً ثوريّاً».


صالح الغازي

@salehelghazy

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking