آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

103199

إصابة مؤكدة

597

وفيات

94211

شفاء تام

منح فرص تعليمية مميزة لطلبة الجامعة

منح فرص تعليمية مميزة لطلبة الجامعة

أميرة بن طرف -

تأكيداً لما نشرته القبس في 21 الجاري، أكد عميد القبول والتسجيل في جامعة الكويت د. علي المطيري عقد اختبارات القدرات الاكاديمية في مواقع الحرم الجامعي، مؤكدا أن السعة المكانية بمواقع الجامعة تسمح بتقديم الاختبارات، حيث بدأ التسجيل أمس، وستعقد الاختبارات بين 5 و 19 سبتمبر.

وكشف المطيري، على هامش مؤتمر صحافي عقد امس عن بعد، ان باب القبول للعام الجامعي 2020 - 2021 سيفتح اكتوبر المقبل، وان الاعلان عن خطة القبول سيكون في الأسبوع الأول من استئناف الدراسة في أغسطس، علما ان استلام طلبات الالتحاق واعتماد القبول سيكون عبر الاونلاين.

ردا على اسئلة حول اعداد المقبولين للسنة المقبلة، بين المطيري ان سياسة القبول مرنة في الجامعة، فهي ملزمة بقبول أي طالب كويتي حاصل على نسبة %70 في القسم العلمي و78% في القسم الادبي، بلا تحديد للارقام، مؤكدا ان الجامعة ستعمل قصارى جهدها لمنح فرص تعليمية مميزة للطلبة.

وأشار المطيري الى ان الجامعة لا تواجه تحدياً في السعة المكانية في حال عاد التعليم بالحضور المنتظم، بل التحدي يتمثل في اعداد أعضاء هيئة التدريس والعبء التدريسي لهم، الامر الذي يتطلب معه إعادة النظر باللوائح الجامعية.

التعليم عن بعد

وعن نظام التعليم عن بعد بين أعلن المطيري عن استئناف الفصل الدراسي الثاني للعام الجامعي 2019/‏2020 يوم الأحد الموافق 9 أغسطس 2020 من خلال نظام التعليم عن بعد، مؤكدا ان الطالب غير ملزم بفتح الكاميرا اثناء المحاضرات، فيما عدا وقت الاختبارات والتقييم، مع التأكيد على الالتزام بالسلوك والآداب العامة والمظهر اللائق.

وفي رده على عقد الاختبارات في المواقع الجامعية، بين المطيري ان الجامعة اشترطت في حال رغب الأستاذ الجامعي بعقد اختباره في الحرم الجامعي، موافقة مجلس الكلية، مع الالتزام بالاشتراطات الصحية، مشيرا إلى ان الامر ذاته ينطبق على المختبرات، مضيفا ان الجامعة تفضل حضورها عن بعد لكن الامر مرهون برغبة عضو هيئة التدريس وموافقة مجلس الكلية.

وأكد ان على أعضاء هيئة التدريس والهيئة الاكاديمية المساندة الوجود في الكويت، حتى وان كان التعليم عن بعد، كون مهام الأساتذة لا تقف عند التدريس فقط، بل حضور اللجان والبحث العلمي وغيرها، بينما مطلوب من الطالب الوجود في حال كانت اختباراته تعقد في الحرم الجامعي.

وعن نظام تقييم الطلبة في التعليم عن بعد، كشف أنه تم إعداد سياسة للتقدير النهائي للفصل الدراسي الثاني بنظام التعليم عن بعد، بحيث يضمن الطالب عدم انخفاض معدله بعد رصد الدرجات، موضحا أن هذه السياسة تعكس تقدير الجامعة لحساسية المرحلة من الناحية الصحية والنفسية والاجتماعية، لذلك تم وضع لوائح خاصة بالتقدير النهائي، وقد تم إقرارها من مجلس الجامعة باجتماعه رقم 3/‏2020 بتاريخ 22/‏7/‏2020.

مخاوف الأساتذة

وفي ما يتعلّق بمخاوف أعضاء هيئة التدريس من التعرض لقانون الجرائم الالكترونية في المحاضرات عن بعد، بيّن المطيري ان القوانين تكون على مستوى الدولة ولا تملك الجامعة تغييرها، ولكن اقرت الجامعة بندين في لائحة التعليم عن بعد، وهما حول اعتبار منصات التدريس المعتمدة كالحرم الجامعي وبنفس حرمته، وما يدور في المحاضرة عن بعد كما يدور في المحاضرة التقليدية، مبينا ان البندين خففا من هواجس الأساتذة في هذا الجانب.

لا استثناء للمبتعثين من سياسة التحويل

في معرض رده على سؤال القبس عن طلب وزارة التعليم العالي استثناء مبتعثيها الراغبين بالتحويل لجامعة الكويت من شروط التحويل، بيّن المطيري ان الجامعة اعتمدت سياسة التحويل في ابريل الماضي، ووفقا لهذه السياسة سيتم قبول الراغبين بالتحويل للجامعة، ولم يطرأ عليها أي تغيير.

طلبة الميداني

أشار المطيري إلى ان هناك مقررات ذات طبيعة خاصة منها التدريب الميداني، حيث ترك أمر تقييم الطلبة في هذه المقررات للكليات والاقسام المعنية، مع اشتراط ضرورة ان يكون لكل طالب تقييم في نهاية الفصل الدراسي.

الطلبة الخريجون

اعلن المطيري انه سيتم فتح النظام للطلبة الخريجين في الفصل الدراسي الثاني من العام الجامعي 2019/2020 لعمل إخلاء طرف من 6 الى 30 سبتمبر، وسيتم البدء بتوزيع الشهادات وكشوف الدرجات عليهم يوم 14 أكتوبر، بينما لخريجي الفصل الصيفي فسيتم فتح النظام لهم لعمل إخلاء طرف من 18 أكتوبر إلى 12 نوفمبر، وسيتم البدء بتوزيع الشهادات وكشوف الدرجات عليهم يوم 25 نوفمبر، مع توصيل هذه المستندات إلى الطلبة في منازلهم.

أبرز الالتزامات في لائحة التعليم عن بعد

في وقت أقرت فيه جامعة الكويت لائحة التعليم عن بعد في اجتماع مجلسها الأربعاء الماضي، حصلت القبس على نسخة من اللائحة، وفي ما يلي ابرز ما جاء فيها:

- يعتبر ما يتم من محاضرات ودروس من خلال المنصات التعليمية بأنه يتم داخل المحاضرات وتسري عليه أحكامها.

- تعتبر المنصة التعليمية جزءا لا يتجزأ من الحرم الجامعي.

- تقديم الخدمات المساندة إلكترونيا كالخدمات المقدمة من الكليات والعمادات النوعية والمكتبات وغيرها.

التزامات أعضاء هيئة التدريس والهيئة الأكاديمية المساندة:

- الالتزام بتعويض العبء التدريسي في حال الخلل الفني.

- لا دمج للشعب الدراسية.

- التقيد بالقواعد القانونية لحقوق الملكية الفكرية والمالية والأدبية.

- تدريس المقررات ذات الطبيعة الخاصة، كالمختبرات والتدريب والمشاريع في المباني بقرار من مجلس الكلية.

- وجود الاساتذة في المنصة في ساعات المحاضرة لتحقيق التفاعل المتزامن.

التزامات الطلبة:

- التدرب واكتساب المعرفة لاستخدام المنصات التعليمية.

- الالتزام بقواعد الحضور والغياب.

- التقيد بحقوق الملكية الفكرية.

- التقيد بالسلوك العام.

الاختبارات ووسائل التقييم:

- تعقد الاختبارات النهائية في المباني الجامعية ما لم يقرر مجلس الكلية عكس ذلك.

- تعقد الاختبارات الفصلية في المنصات.

- عند الاختبارات عن بعد، يتم استخدام ادوات التحقق والمراقبة الإلكترونية.

- درجة الاختبار النهائي تشكّل %20 إلى %40 من درجة المقرر.

- يجوز إلغاء الاختبارات الموحدة واستبدال طرق تقييم أخرى بها.

- اختبارات او ادوات بديلة في حال ثبوت خلل في المنصات اثناء الاختبارات.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking