جورج وسوف

جورج وسوف

محمد علي -

مازالت الهيئة العامة للترفيه بالمملكة العربية السعودية، وبالتعاون مع شركة روتانا للصوتيات والمرئيات، تواصل تقديم حفلات «مكملين معاكم» التي تشهد تطورا كبيرا من أسبوع لآخر على صعيد الصورة، وأيضا المحتوى من خلال إقامة الحفلات لنخبة من نجوم الأغنية العربية، وكان الجمهور على موعد مع أمسية استثنائية أحياها سلطان الطرب الفنان جورج وسوف ليعود للساحة الفنية بعد انقطاع طويل عن الحفلات الغنائية عبر تطبيق «شاهد VIP»

قدم وسوف على مدار ساعتين باقة من أجمل أغنياته ملبيا طلبات الجمهور، الذي تواصل معه عبر حساباته الشخصية وحسابات «روتانا» على مواقع التواصل الاجتماعي، متنقلا ما بين الطربي والفولكلوري والإيقاعي والرومانسي.

ويعد هذا الحفل هو الأول للفنان جورج وسوف «اونلاين»، كما انه الأول له مع «هيئة الترفيه»، و«روتانا» في عهدها الجديد، وعلق جورج على ذلك قائلا: «لا أخفيكم أن تجربة الأونلاين بالنسبة لي جديدة لكن سعادتي لا توصف بالتواصل مع الجمهور وأغني لهم لايف وأفرحهم وأفرح فيهم، أحببت كثيرا فكرة الحفلات الافتراضية، من يقف وراءها صاحب فكر خلاق».

واستطرد جورج: «يشرفني التعاون مع هيئة الترفيه بالمملكة العربية السعودية، خصوصا أن من يترأسها المستشار تركي آل الشيخ هو أخ وصديق عزيز ورجل مميز بكل ما في الكلمة من معنى».

معرفة وصداقة

ويضيف أبو وديع: «أما بالنسبة لروتانا فأعتبر نفسي حجرا في أساسها الذي شيد قبل سنوات، وعندي كل الثقة دون أدنى شك بأنهم يحبوني من قلبهم، وفي المقابل أكن لهم كل محبة من قلبي، وخصوصا الرئيس التنفيذي للشركة سالم الهندي، الذي تربطني به معرفة وصداقة من عام 1980، وذلك قبل أن يصبح رئيسا لشركة روتانا، ورغم إننا أصحاب.. لكن هذا لا يمنع أننا من وقت لآخر تحدث بيننا خلافات صغيرة، المهم أن اللي في القلب يظل في القلب، ومعروف عني أني إنسان لو شو ما صار لا أبيع من كانت تجمعني به (عشرة عمر) وأيام حلوة.. وإن شاء الله يصير في تعاون جديد مع روتانا».

وكان وسوف رأي فيما يشهده العالم من تفشي فيروس كورونا، حيث قال: «كورونا غضب من الله، وأنا في الفترة الأولى كنت عايش لحالي في مدينتي كفرون بسوريا، واطلع ساعة زمان أتمشى ثم أعود لمنزلي، وكنت دائماً متواصلاً مع الناس وبسمع شو عّم يصير من أخبار. فالكل يتحدث أن هذا الوباء الخطير والكل قلق.. لكن طالما في شركات مثل (روتانا) تقدم فنا راقيا ويسعد الجمهور، هذا يساهم في تخفيف الخوف عند الناس والتقرب منهم في هذه الإيام الصعبة من خلال السوشيال ميديا».

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking