آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

70045

إصابة مؤكدة

469

وفيات

62330

شفاء تام

مصدر صحي: تهديد الطاعون الدملي للبلاد مستبعد

مي السكري -

قلّل مصدر صحي متخصص في الأمراض المعدية من خطورة أو أي تهديد من تأثير مرض الطاعون الدملي، الذي ظهر في الصين على الكويت؛ وذلك لصعوبة انتقاله من شخص إلى آخر، كما أن هناك مضادات مثبتة وفعّالة ضده.

وقال المصدر في تصريح لــ القبس إنه رغم خطورة هذا المرض فإنه ليس سريع الانتشار، في حال جرى تشخيصه وعلاجه بشكل سريع وفعّال، كما أنه يُعالَج منذ زمن طويل بالمضادات الحيوية.

وأوضح أن الطاعون الدملي عدوى تسبّب أعراضاً حادّة ومفاجئة للإنسان؛ مثل: الحمّى وآلام المفاصل وتضخم الغدد الليمفاوية في الجسم، لافتاً إلى أن المسبب له نوع من البكتيريا (يرسينيا)، وهو مرض قديم/‏ جديد، تظهر له حالات عدة بين فترة وأخرى.

وحول كيفية انتشار العدوى، ذكر أن العدوى تنتقل عن طريق بعض البراغيث الحاملة للمرض، أو بعض الحيوانات، وكذلك يمكن أن ينتقل عن طريق رذاذ الإنسان المصاب.

ووفق وكالة «أ.ف.ب»، شددت سلطات منطقة منغوليا الداخلية في شمال الصين التدابير الوقائية، بعد تسجيل إصابة مؤكدة بالطاعون الدملي لدى راعي ماشيةٍ خلال نهاية الأسبوع.

وقالت اللجنة الصحية بمدينة بايانور في بيان إن المصاب حاله مستقر وهو في مستشفى بالمدينة.

ومنعت اللجنة صيد الحيوانات وتناولها، والتي قد تكون حاملةً للطاعون، لا سيما المرموط، حتى نهاية العام، وحضت السكان على الإبلاغ بوجود أي قوارض مريضة أو نافقة.

ويمكن لبكتيريا يرسينيا الطاعونية المسببة للطاعون الانتقال للإنسان من الجرذان المصابة عبر البراغيث.

ويبقى الطاعون الشديد العدوى نادراً في الصين، وهو قابل للعلاج، لكن قضى بسببه خمسة أشخاص حتى الآن منذ عام 2014، وفق اللجنة الوطنية الصحية في الصين.

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking