آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

73068

إصابة مؤكدة

486

وفيات

64759

شفاء تام


البلدية بلا ورق .. ومراسلتها إلكترونياً!

زكريا محمد - 

نجحت البلدية في تحقيق حلمها الذي أعلن عنه مديرها العام م. أحمد المنفوحي قبل 9 أعوام، عندما كان يتولى مسؤولية قطاع التطوير والمعلومات بالتحول من المعاملات الورقية إلى الإلكترونية.

وكان المنفوحي في 23 يناير2011 يعمل نائباً للمدير العام لشؤون قطاع التطوير والمعلومات، وأعلن خلال ورشة عمل حضرها عدد من المسؤولين عن تنفيذ مشروع طموح يستهدف تحويل الأرشيف والمعاملات الورقية إلى النظام الإلكتروني بهدف سرعة إنجاز المعاملات، وقدم يومها خريطة طريق لتنفيذ الأرشيف الإلكتروني، وتحويل البلدية إلى بيئة بلا ورق، لينجح هذا المشروع حالياً ويتم تطبيقه فعلياً على أرض الواقع.

وخلال جولة قمنا بها أمس على عدد من القطاعات والإدارات، والتي كنا نرى تلالاً من الأوراق على مكاتب العاملين فيها، تبيّن بأنها اصبحت نظيفة ولا يوجد عليها سوى أجهزة حاسب آلي يتم من خلاله استقبال المعاملات وإنجازها وإعادتها لصاحبها أو الجهة المتقدمة بها إلكترونياً.

وباشرت البلدية فعلياً بتحويل سجلها العام، الذي كان يتم من خلاله استقبال المعاملات سواء للجهات الحكومية أو الأهلية والخاصة، وكذلك المواطنين والمقيمين، بأن تحول أيضاً إلى العمل الإلكتروني، حيث باشر وزير البلدية م. وليد الجاسم بالعمل على تطوير منظومة الخدمات الإلكترونية لتوفير الوقت والجهد والتسهيل على المراجعين بإضافة خدمة السجل العام، الذي يمكن الجميع من تقديم مراسلاتهم من الكتب (أونلاين) دون الحاجة الى الحضور شخصياً.

وتحول البريد والمراسلات الداخلية بين رؤوساء القطاعات وجميع الإدارات ومسؤوليها عن طريق البريد الإلكتروني، وحتى تواقيع المسؤولين على هذه الكتب أصبحت إلكترونية!

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking