آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

52007

إصابة مؤكدة

379

وفيات

42108

شفاء تام

«الكويتية قاضية» يسقط «الإخوان» في فخ الدين والسياسة

ما بين المناورة وتناقض المواقف، وقع فصيل الإخوان المسلمين مجددا في فخ التقلب على نار حسابات الشريعة والسياسة، بعد الإعلان رسميا أمس عن تعيين 8 كويتيات قاضيات في البلاد، في سابقة تاريخية.

فرغم الفتاوى الشرعية الكثيرة التي أطلقتها المرجعيات الإخوانية بعدم جواز أن تكون المرأة قاضية، بارك ممثل الحركة الدستورية الإسلامية في مجلس الأمة النائب محمد الدلال تعيين القاضيات، معتبرا أن وصولهن إلى هذه المكانة يشكل خطوة تاريخية كبيرة.

موقف الدلال المؤيد والمتحمس للحدث التاريخي في البلاد، يتناقض بشكل صريح مع فتوى د. عجيل النشمي، الذي يرى أنه لا يصح أن تكون المرأة قاضية بقول جمهور الفقهاء، وانتهى في فتواه إلى أنه «اذا حدث وكانت المرأة قاضية أو حاكمة وأصدرت حكما نقول في مثل هذه الحالات، يعتبر الأمر بلوى عامة ما منها مفر».

وبين الحكم بأن تولي المرأة منصب القضاء بـ «البلوى العامة» التي تبناها النشمي، وصولا إلى وصف الدلال تنصيب المرأة قاضية بـ «الخطوة التاريخية»، مسافة شاسعة تفتح باب التساؤلات عن أن التماهي مع الإعلان التاريخي يحمل أبعادا تتجاوز السقوط في فخ التقلب، إلى محاولات التغطية على قضية اخرى (قضية النائب السابق مبارك الدويلة) التي تتردد أصداؤها وأشغلت الرأي العام الكويتي.

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking