آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

68774

إصابة مؤكدة

465

وفيات

60906

شفاء تام

حكيمي (لليسار) في كرة مشتركة مع مولر

حكيمي (لليسار) في كرة مشتركة مع مولر

يتّجه النجم المغربي أشرف حكيمي نحو ارتداء قميص ناد جديد، بعد أن أكّدت وسائل إعلامية إيطالية موثوقة توصّل ريال مدريد وإنتر ميلان لاتفاق يقضي بانتقاله نحو «الكالتشيو»، وذلك رغم العروض الكثيرة من بايرن ميونخ ومانشستر يونايتد، وإمكانية عودته إلى النادي الملكي وهو الخيار الذي رفضه جملة وتفصيلاً.

وكشفت صحيفة «أس» عن الأسباب الحقيقية التي دفعت الظهير الأيمن لاختيار الرحيل عن أسبانيا، فذكرت أن أولها كان عدم رضاه بلعب دور ثانوي في تشكيلة المدير الفني زين الدين زيدان، الذي يضعه بديلاً عن داني كارفاخال.

وذاق المغربي حلاوة التألّق بعد أن نال فرصة اللعب كاملة مع النادي الألماني، ليفرض نفسه معه في التشكيلة الأساسية، ويجسّد إمكاناته على أرضية الميدان، فأضحى أحد أبرز اللاعبين الواعدين في أوروبا.

وقدّم كونتي مشروعاً أثار اهتمام حكيمي كثاني الأسباب التي دفعته إلى الذهاب للإنتر، إذ جعله قطعة أساسية في رسمه التكتيكي الذي يعتمد على خطة 3-5-2، حيث يتفوّق على منافسيه اللذين يشغلان منصبه في الوقت الراهن وهما النيجيري فيكتور موزيس والإيطالي أنتونيو كاندريفا.

وجاء اختيار أشرف للإنتر كسبب ثالث لإدراكه قيمة إنتر ميلان، وإصرار إدارة النادي على تجسيد مشروعها بالمنافسة على جميع الألقاب، بعدما أصرّ كونتي على الدخول في سوق الانتقالات بقوة، وضم مجموعة من اللاعبين المتألقين لإنجاح مشروعه، وعلى رأسهم حكيمي.

وأثار العرض المادي اهتمام المغربي أيضاً كسبب رابع لاختياره «النيراتزوي»، لأنّه سينال قيمة مقدّرة بستة ملايين يورو لمدة خمس سنوات كاملة، وهو المبلغ الذي يفوق الذي كان يتلقاه مع ريال مدريد بأضعاف، ولم يكن مرشحاً للتحسّن بعد عودته، في ظل تأثير فيروس كورونا على النادي الأسباني.

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking