آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

68774

إصابة مؤكدة

465

وفيات

60906

شفاء تام

روسيا لا تريد إيران في سوريا.. وستخرجها

محرر الشؤون الدولية -

يترقب المتابعون للملف السوري ان تلعب روسيا ورقتها مع الدول الغربية والولايات المتحدة في ما يخص اخراج الميليشيات الأجنبية من سوريا وعلى رأسها ايران، اضافة إلى الضغط على الرئيس السوري بشار الاسد للعودة إلى عملية سياسية تفضي إلى انتقال سياسي يضمن وحدة سوريا واستقلالها. وفي هذا السياق تعمل موسكو على أكثر من اتجاه، ميداني عسكري وسياسي تفاوضي للوصول إلى مبتغاها، لا سيما مع دخول قانون قيصر الاميركي حيز التنفيذ، واعلان اوروبا انها ستلتزم تطبيقه.

ويبدو أن علاقة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وإيران علاقة معقدة جداً، وفق ما كشفته تسريبات عن كتاب مستشار الأمن القومي الاميركي السابق جون بولتون «الغرفة حيث حدث ذلك»، حيث عكست أن ما يدور في الكواليس يختلف تماماً عما يظهر في العلن في ما يتعلق بالوجود الإيراني في سوريا، وموقف روسيا منه.

فقد كشف بولتون، أن الرئيس بوتين، أبدى رغبته بانسحاب إيران من سوريا. وقال بولتون، في كتابه إن الحديث مع بوتين خلال اللقاء الذي جمع بينهما في هلسنكي في مايو 2018 تركز حول سوريا، وقد قال بوتين: «رغبتنا في رؤية القوات الإيرانية تنسحب من سوريا.. من سينجز ذلك؟». وأضاف بولتون: «كانت هذه واحدة من تلك اللحظات التي توجه فيها بوتين إلي، وقال إنه يجب أن أخبر ترامب مباشرة بأن الروس ليسوا بحاجة إلى إيرانيين في سوريا، وإن الشيء الصحيح الذي يجب أن يفعله كل منا هو تحفيزهم على المغادرة، وبأنه لا توجد مصلحة لروسيا في وجودهم هناك».

ولفت بوتين وفقا لبولتون، إلى أن هدف روسيا في سوريا هو تعزيز الدولة ومنع سيناريو أفغانستان، لكن إيران لديها أهداف أوسع من ذلك، لكن الهاجس لدى بوتين كان أنه لو جرى انسحاب من الإيرانيين، فمن سيحمي قوات النظام السوري بصد أي هجوم واسع النطاق للمعارضة؟

ونوه بولتون إلى أن حديث بوتين عن الوجود الإيراني في سوريا تكرر في أكثر من محطة، ويبدو أنه لم يكن هاجسا أميركيا وإسرائيليا فقط، بل وأيضا روسيا، أن بوتين أبلغ رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو بأن إيران يجب أن تغادر سوريا.

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking