آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

68774

إصابة مؤكدة

465

وفيات

60326

شفاء تام

الحارس نايلاند يمسك بالكرة من داخل المرمى وسط اعتراضات لاعبي شيفيلد

الحارس نايلاند يمسك بالكرة من داخل المرمى وسط اعتراضات لاعبي شيفيلد

عادت عجلة الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم للدوران من دون جمهور بعد توقف نحو 100 يوم بسبب فيروس كورونا المستجد، في استئناف طبعته تحيات التضامن مع ضحايا «كوفيد-19» والمواطن الأميركي ذي البشرة السمراء جورج فلويد.. واعتذار لافت من شركة تقنية خط المرمى.

وأقيمت مباراتان مؤجلتان من المرحلة الثامنة والعشرين، انتهت الأولى بالتعادل السلبي بين أستون فيلا وضيفه شيفيلد، والثانية بفوز مانشستر سيتي، بطل الموسمين الماضيين، على ضيفه أرسنال 3 ــ صفر.

وعادت كرة القدم الإنكليزية الى ملاعبها بعد تعليق منافساتها منذ مارس بسبب «كوفيد-19»، لكن في غياب المشجعين، وفي ظل إجراءات صحية صارمة للحد من تفشي عدوى الفيروس. وتمكن سيتي الثاني، من تقليص الفارق مع ليفربول المتصدر الى 22 نقطة، وضمن بذلك ألا يتوج الفريق الأحمر بطلا عندما يحل ضيفا على غريمه إيفرتون ضمن المرحلة 30 (من أصل 38) الأحد.

وعلى الرغم من تفاوت نتيجة المباراتين، فإنهما تشابهتا في العناوين العريضة: غياب المشجعين، دقيقة الصمت بداية حدادا على ضحايا «كوفيد-19»، وركوع الجميع على ركبة واحدة على أرض الملعب، في تحية للمواطن الأميركي فلويد، الذي توفي بعد توقيفه من قبل شرطي أبيض في مينيابوليس في مايو.

وأثارت وفاة فلويد، بعدما ركع الشرطي لدقائق بركبته على عنقه، احتجاجات واسعة مناهضة للعنصرية في الولايات المتحدة، لقيت صداها في مختلف أنحاء العالم. ولم تخلُ ملاعب الكرة من حركات التضامن، لاسيما من خلال هذه الحركة التي أداها عدد من اللاعبين أثناء احتفالهم بتسجيل أهداف.

وستحل عبارة «بلاك لايفز ماتر» (حياة ذوي البشرة السمراء تهم) بدلا من أسماء اللاعبين على الجهة الخلفية من قمصانهم، في المباريات الـ12 الأولى بعد العودة.

اعتذار تقني عن هدف

وانتهت المباراة الأولى بين أستون فيلا وشيفيلد بالتعادل السلبي، ولم تقدم أداء يليق بموعد مرتقب لعودة المنافسات بعد توقف لأكثر من ثلاثة أشهر.

لكن المباراة قدمت محطة جدلية غير مسبوقة متعلقة بتقنية خط المرمى.

ففي الدقيقة 43، نفّذ لاعب شيفيلد أوليفر نوروود ركلة حرة مباشرة، أخطأ حارس أستون فيلا النرويجي أوريان نايلاند في التعامل معها، اذ أمسكها وتراجع الى الخلف نحو مرماه. وأظهرت لقطات الإعادة التلفزيونية ان النرويجي تجاوز خط مرماه مع الكرة بالكامل، لكن الحكم مايكل أوليفر أوضح للاعبي شيفيلد المعترضين، ان تقنية خط المرمى لم تؤشر الى دخول الكرة، ولذلك لم يتم احتساب هدف.

وأكدت شركة «هوك آي» (عين الصقر) المشغلة للتقنية، في بيان، ان عدم إشعار الحكم بالهدف ليس خطأ تقنيا.

وأوضحت «الكاميرات السبع الموضوعة في المدرجات حول منطقة المرمى، أعاقها الحارس، مدافع، والقائم»، مؤكدة ان إعاقة مجال الرؤية الى هذا الحد «لم تسجل مطلقا في أكثر من تسع آلاف مباراة» استخدمت خلالها التقنية.

وشددت على ان «النظام تم اختباره والتأكد من جاهزيته قبل انطلاق المباراة»، متقدمة «باعتذار من الدوري الممتاز، شيفيلد، وكل من تأثر بهذه الحادثة».

وبهذه النتيجة، بقي أستون فيلا في المركز التاسع عشر قبل الأخير مع 26 نقطة، بينما تقدم شيفيلد الى المركز السادس مع 44 نقطة.

لويز يخيب عودة أرتيتا

وعلى استاد الاتحاد في مانشستر، خرج المضيف سيتي بقيادة مدربه الأسباني جوسيب غوارديولا، متفوقا بسهولة على ضيفه أرسنال الذي يتولى إدارته الفنية مساعده السابق ومواطنه ميكل أرتيتا.

وأمام مدرجات طبعتها الشاشات العملاقة التي تعرض متابعة المشجعين للمباراة من منازلهم، قدم لاعبو غوارديولا أداء صلبا أفادوا فيه من خطأين فادحين للمدافع البديل البرازيلي دافيد لويز.

ودخل لويز في الدقيقة 24 بدلا من الاسباني بابلو ماري المصاب. لكن الدولي البرازيلي فشل في إبعاد كرة في الدقيقة 45+2، مما سمح لرحيم سترلينغ بتسجيل الهدف الأول لسيتي بتسديدة قوية من داخل المنطقة.

وفي مطلع الشوط الثاني، عرقل لويز الجزائري رياض محرز داخل المنطقة، ليمنح سيتي ركلة جزاء نفذها البلجيكي كيفن دي بروين بنجاح على يسار الحارس الألماني بيرند لينو (51)، ويغادر البرازيلي بطرد مباشر.

وفي الوقت بدل الضائع من الشوط الثاني، أضاف فيل فودن الثالث لسيتي عندما تابع الكرة داخل المرمى، بعد ارتدادها من القائم إثر محاولة الأرجنتيني أغويرو (90+1).

وبحسب موقع أوبتا للاحصاءات، بات لويز أول لاعب في البطولات الأوروبية الكبرى منذ عام 2011، يطرد ويتسبب بهدف وركلة جزاء بعد دخوله بديلا.

ركوع الجميع على ركبة واحدة على أرض الملعب تحية للمواطن الأميركي فلويد قبل بدء مباراة سيتي وأرسنال (ا.ف.ب)


تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking