آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

73785

إصابة مؤكدة

489

وفيات

65451

شفاء تام

لعله قريب!

تشهد كرة القدم في العالم تطوراً كبيراً ومستمراً على مختلف مستوياتها، سواء الملاعب او اللاعبين او التحكيم او الادارة الرياضية لهذه اللعبة، التي باتت استثمارا ناجحا، جذبت اصحاب رؤوس الاموال للدخول في عالمها.

ولم يغِب هذا التطور عن معظم الدول العربية التي اتجهت ايضاً الى الاستثمار في ملاعبها ولاعبيها وإقرار النظم الاحترافية للحاق بالركب العالمي للعبة الشعبية الاولى في العالم، من خلال اعتماد دوريات محترفة والاتجاه تدريجياً في بعض الدول نحو اقرار روابط الاندية المحترفة على غرار الدوريات الاوروبية، الا ان ادارة الكرة في الكويت، يبدو انها لا تنشد تطوير او اصلاح اي شيء في مصلحة اللعبة، بل تعيدها الى عصور ما قبل التاريخ، وهذا ما اعتمده اتحاد الكرة رسمياً بالعودة الى دوري الدمج مرة اخرى في الموسم المقبل، رغم ما يجري تداوله من فترة لأخرى بمحاولات تطوير اللعبة والاتجاه لــ«الاحتراف الكلي»!

اي احتراف وأي تطوير في دوري «دمج» منعدم الهدف او المعنى؟!

قرارات الاتحاد تبدو غير مطمئنة لجماهيرنا الكبيرة «الذوّاقة» لحلاوة الكرة، وفنونها الجميلة التي ابدع فيها نجوم كُثُر في الكويت على مر السنين، وسطر نجوم العصر الذهبي ملحمة الوصول الى المونديال والتتويج بكأس آسيا، الا ان هذه الجماهير «في العصر الحالي» يبدو انها ستبقى مُرغمة لمتابعة الدوريات الاوروبية والعربية «المحترفة».. وأما كرتنا المحلية «المسكينة» فستبقى في انتظار طوق النجاة والتحرير من قيود الهواية.. لعله يكون قريباً.

المحرر

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking