سوق العقارات في بريطانيا ينتعش.. بعد إعادة الفتح

* د. بلقيس دنيازاد عياشي -

ارتفعت مبيعات العقارات في بريطانيا بنسبة 137 في المائة، منذ إعادة فتح البلاد عقب الإغلاق حيث عاد وكلاء العقارات إلى القيام بأعمالهم التجارية، حسبما تم الكشف عنه اليوم الأربعاء.

وذكرت أرقام نشرتها صحيفة Daily Mail البريطانية، أنه تم بيع حوالي 24341 عقاراً في الأسبوع الماضي، حيث يتطلع العديد من المشترين إلى العودة للتجارة والاستثمار في قطاع العقارات، خاصة في المناطق التي تبعد عن العاصمة لندن، حيث بدأت المملكة المتحدة تخرج تدريجياً من حالة الإغلاق التي تسبب بها فيروس كورونا.

وذكرت شركة Zoopla، -وهي شركة بريطانية مملوكة لشركة Silver Lake Partners، تركز على تزويد المستخدمين بإمكانية الوصول إلى المعلومات مثل أسعار المنازل المباعة واتجاهات المنطقة والإحصاءات وتقديرات القيمة الحالية للعقارات المحلية في المملكة المتحدة- أن متوسط ​​سعر البيع المتفق عليه خلال الأسبوع الماضي كان أعلى بنسبة 6 في المائة عن نفس الأسبوع في يونيو 2019.

وتضيف الشركة أن سوق لندن فشل حتى الآن في الارتداد والعودة إلى طبيعته، مع انخفاض مبيعات العقارات في العاصمة بنسبة 25 في المائة عما كانت عليه في الأسبوع المنتهي في 8 مارس، قبل الإغلاق مباشرة.

عمليات البحث

ويأتي ذلك في الوقت الذي شهد فيه موقع شركة RightMove، -وهي شركة مقرها المملكة المتحدة تدير أكبر بوابة عقارية وموقع على شبكة الإنترنت في المملكة المتحدة - ارتفاعًا في عمليات البحث عن عقارات ريفية ذات خطوط مواصلات جيدة حتى يتمكن الأشخاص من العمل من المنزل لجزء من الأسبوع على الأقل.

وأضاف الخبراء العقاريون أن مبيعات المنازل ذات القيمة الأعلى التي تزيد قيمتها عن مليون جنيه استرليني انتعشت بقوة في الأسابيع الأخيرة، حيث يتطلع المشترون إلى تغيير أنماط حياتهم.


منحنى يظهر ارتفاع مبيعات العقارات في بريطانيا من 31 مايو إلى 7 يونيو

وذكر الخبراء أن مشتري العقارات يتطلعون إلى مقايضة العقارات في المقاطعات الرئيسية، على مسافة تبعدهم عن المناطق الأكثر تضرراً بفيروس كورونا، في مقابل الحصول على عقارات ريفية.

وأولئك الذين يحتاجون إلى التنقل بشكل أقل تكرارًا، يبحثون الآن عن عقاارت موجودة في مناطق مثل Cotswolds وDevon، بحيث تصبح هذه المواقع مكان إقامتهم الرئيسي بدلاً من مكان لقضاء العطلة.

زيادة المبيعات

ووفقًا لشركة Zoopla، فإن مبيعات المنازل التي تبلغ مليون جنيه إسترليني تزيد الآن بنسبة 16 في المائة في جميع أنحاء المملكة المتحدة، عما كانت عليه في أوائل مارس، ومع ذلك، لا تزال شريحة السعر هذه تمثل أقل من 5 في المائة من المبيعات بشكل عام.

وأوضح الخبراء العقاريون في شركة Zoopla أنه في حين أن سوق الإسكان في باقي مناطق إنجلترا قد عاد الآن للعمل مرة أخرى بعد توقفه، فإن لندن تتخلف عن بقية البلاد حيث تتجه أنظار المشترين خارج العاصمة.

وقال ريتشارد دونيل، مدير الأبحاث والرؤية في شركة Zoopla، إن «جائحة كورونا جلبت مجموعة جديدة كاملة من المشترين المحتملين إلى سوق الإسكان»، مضيفاً «لقد نما النشاط عبر جميع مستويات التسعير، ولكن كلما ارتفعت قيمة المنزل، زادت الزيادة في العرض والمبيعات حيث يتطلع الناس إلى التجارة».

وتابع قائلاً: «المبيعات الجديدة في لندن متخلفة عن الركب حيث يتجه المشترون إلى التنقل والانتقال إلى مناطق أخرى».

بيانات جديدة

وأظهرت بيانات بنك إنجلترا تراجع موافقات الرهن العقاري على شراء المنازل في أبريل إلى أدنى مستوياتها منذ أن بدأت السجلات في عام 1997، فقط بخمس مستواها في فبراير، حيث لم يتمكن المشترون المحتملون من زيارة العقارات المعروضة للبيع.

وأعلن بنك الإقراض العقاري «نيشن وايد» عن انخفاض شهري في الأسعار بنسبة 1.7 في المائة في مايو، وهو أكبر انخفاض منذ الأزمة المالية في عام 2009.

وفي الوقت نفسه، ذكرت شركة وكلاء العقارات «سافيلز» أن أسواق العقارات في مواقع مقاطعات إنجلترا الرئيسية، بما في ذلك Henley وHarpenden وMarlow و Farnham وGuildford وSevenoaks، نشطة بشكل خاص، مضيفة: «كانت هناك أدلة على أن الناس يتطلعون إلى استبدال منزل ثان بمنزل عائلي أكبر».

وفي الوقت نفسه، يقومون بتقليص منازل أسرهم في لندن وجنوب شرق العقارات الصغيرة التي يمكنهم استخدامها خلال أسبوع العمل - وبالتالي قلب ترتيبات المعيشة الرئيسية.

هذا وقال لوسيان كوك، رئيس قسم الأبحاث السكنية في شركة «سافيلز»: «بلا شك، يمثل الطلب المكبوت بعض الارتداد في أرقام المعاملات، ولكنه يخبرنا أيضًا أنه بالنسبة للمشترين الذين لديهم دخل ثابت تمكنوا من حماية أموالهم المالية من خلال الإغلاق، لا يزال هناك عزم قوي على التحرك، بما في ذلك داخل الأسواق المحلية الرئيسية في لندن».

كما تؤكد هذه الأرقام على مدى تسبب الإغلاق في إعادة تقييم الأشخاص الأكثر أهمية في المساحة التي يشغلونها، مع التركيز بشكل أكبر على الفضاء الخارجي وربما مكان العمل في المنزل.


تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking