آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

29921‬

إصابة مؤكدة

236

وفيات

17223

شفاء تام

مدربو الأندية.. بين «استقرار».. و«تغيير»

عمر بركات -

بينما تتجه العديد من انديتنا المحلية الى الاستقرار على مدربيها لاستكمال الموسم والاستمرار في الموسم الجديد، ارتأت اندية اخرى ضرورة اجراء تغييرات على مستوى القيادات الفنية، والاستفادة من الفترة الحالية التي تسبق استئناف الموسم الحالي والمقرر وفق التقديرات المسبقة لاتحاد الكرة ان يعود للانطلاق في 11 سبتمبر المقبل.

«الأبيض» يبحث عن جديد

وقد اتخذت بعض الاندية قرارها رسمياً بالتغيير، وهنا يبرز متصدر الدوري نادي الكويت الذي لجأ الى احد ابنائه المدرب الوطني وليد نصار ليحل محل السوري حسام السيد، الذي بدأ الموسم في قيادة الفريق قبل ان يتم فسخ التعاقد بالتراضي بينهما، ويتولى نصار المهمة التي حقق خلالها المطلوب على المستوى المحلي «نسبياً»، الا ان قرار ادارة الابيض جاء خلال فترة التوقف بالبحث عن مدرب جديد.

.. واثنان على الدرب

وسلك نادي كاظمة مسلك الابيض نفسه باعلانه عدم التجديد للصربي بوريس بونياك، وتتواصل مفاوضات مسؤوليه مع اكثر من مدرب تم عرضهم على النادي من قبل متعهدين، وهو الامر نفسه بالنسبة لنادي التضامن الذي تسعى ادارته لحسم الملف في الفترة الحالية لانقاذ ما يمكن انقاذه.

6 مستقرة

وعلى الجانب الاخر استقرت ستة اندية رسمياً على التجديد لمدربيها، وهي القادسية بقيادة الاسباني بابلو فرانكو، والعربي بقيادة البوسني داركو، والسالمية بقيادة الوطني سلمان عواد، والنصر بقيادة الوطني احمد عبدالكريم، والشباب بقيادة الوطني خالد الزنكي، واليرموك بقيادة الكرواتي دراغان.

الوطني «بخير»

وعطفاً على نتائج ومستويات فرق الممتاز منذ بداية الموسم، وقياساً على نتائج وترتيب الفرق، نجد أن المدربين الوطنيين «بخير»، حيث نجحوا في تحقيق المطلوب مع ٥ فرق منذ تسلمهم المهمة، منهم وليد نصار (مع الأبيض) وسلمان عواد (مع السماوي) وخالد الزنكي (مع الشباب) وأحمد عبدالكريم (مع النصر) وعبدالرحمن العتيبي (مع الساحل)، وجميع هذه الفرق تبقى في مراكز بعيدة عن اليرموك صاحب المركز الأخير.

.. ويتفوق في «الأولى»

وعلى مستوى دوري الدرجة الأولى، يتفوق المدرب الوطني الذي يشغل المهمة في أربعة أندية من أصل خمسة تتنافس في البطولة. ونجح المدرب الوطني د. محمد المشعان في قيادة الجهراء للتأهل مبكراً إلى الدوري الممتاز، وينافس الرباعي الآخر على المركز الثاني في ظل الفوارق البسيطة بينهم في عدد النقاط (٣ نقاط بين الثاني والأخير)، ويأتي الصليبخات ثانياً بقيادة المدرب الوطني محمد عبيد، وخيطان ثالثاً بقيادة الأسباني كامبيلو، وبرقان رابعاً بقيادة ماهر الشمري، والفحيحيل خامساً بقيادة ظاهر العدواني.. وتبدو أربعة تقريباً مستقرة على مدربيها للموسم المقبل باستثناء خيطان الذي قرر رسمياً انهاء تعاقد مدربه.

الساحل لتغيير العتيبي

بخصوص نادي الساحل، فتشير مصادر لـ القبس إلى أن إدارة الكرة في النادي قررت تغيير الجهاز الفني لفريق الكرة بقيادة المدرب الوطني عبدالرحمن العتيبي، وذلك على الرغم من تقديم الفريق مستويات مميزة منذ بداية الموسم بدوري STC الممتاز، واحتلاله المركز السابع قبل توقف المسابقة.

 بونياك خيب الآمال

الصربي بوريس بونياك خيب آمال الكظماوية في هذا الموسم، وذلك في ظل الأداء غير المستقر للفريق من مباراة لأخرى، فعلى الرغم من تحقيقه الفوز في ٧ مباريات من أصل ١٤ خاضها في الدوري، فإنه تلقى ٦ خسائر في المقابل وتعادل في واحدة.

ولم ينجح المدرب في الاستقرار على تشكيلة يعتمد عليها على مستوى بعيد الأمد، خصوصاً على مستوى المحترفين الذين تم تغييرهم مرتين في الموسم ولم تحقق اختياراته لهذه العناصر الفارق في الأداء، بل ربما كانوا نقاط ضعف وتسببوا في أكثر من خسارة.



تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking