آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

21967

إصابة مؤكدة

165

وفيات

6621

شفاء تام

 اجتزاء مقاطع من المسلسلات أربك الخطوط الدرامية

اجتزاء مقاطع من المسلسلات أربك الخطوط الدرامية

محمد علي -

اغتال مقص رقيب وزارة الإعلام العديد من الأعمال الدرامية، التي تعرض عبر شاشة تلفزيون الكويت، بغرابة شديدة غير آبه بتدمير المحتوى الفني للمسلسلات أو بصورة تلفزيون الكويت، مقارنة بالفضائيات الخليجية والعربية الأخرى التي عرضت جميع الأعمال كاملة، من دون تدخل بالقص أو التعديل او حتى تعقيب يذكر حول جميع المشاهد التي حذفها التلفزيون في مسلسل «محمد علي رود» و«آل ديسمبر» و«جنة هلي» و«رحى الأيام»، في مجزرة فنية بدأت مطلع شهر رمضان، وبلغت ذروتها مع خطأ الفنانة فاطمة الحوسني في مسلسل «محمد علي رود» عندما التبس عليها اسم نبي الله يونس عليه السلام، ليُفعل الرقيب أداته بضراوة ويعصف بكل ما قد يثير الشك أو يمكن تأويله، ويجتزئ كل ما قد يضع وزارة الإعلام محل المساءلة السياسية.

موقف مستغرب

ولعل ما حدث قبل يومين من تصدر الفنانة حصة النبهان، موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» بعد مشهد «الزار» الذي حذفه تلفزيون الكويت كاملا، بينما عرضته فضائيات أخرى ليس ببعيد، في موقف مستغرب قوبل باستهجان واسع من الجمهور، الذي تساءل بحسرة كيف يتم التعامل مع مشروع فني بهذه الانتقائية دون مراعاة اختلاف الأذواق وتباين الآراء، بينما محطات فضائية أخرى، ربما لا يتجاوز عمرها نصف عمر تلفزيون الكويت، تتمتع بسقف أعلى من الحرية، لتعرض أي عمل فني بشكل كامل، وتضع الجمهور امام مسؤوليته ليقيم ويقول رأيه سواء بالسلب او الايجاب، كيف لنا ونحن في عصر السماوات المفتوحة أن تمارس أداة رقابية دور الوصي على المشاهد، لاسيما الجمهور الكويتي المعروف عنه سعة أفقه واطلاعه، أجيال تتابع «نيتفليكس»، وتترقب أعمال نجوم بوليوود وهوليوود مازال يجرفها الحنين للدراما المحلية، وإن تواضع مستواها، تجد نفسها مضطرة لمشاهدة عمل مبتور لينتقص الرقيب من قيمته الفنية، بل ان بعض المسلسلات الفقيرة انتاجيا بعد ان تمر من تحت مقصلة الرقيب تخرج مشوهة.

الأعمال التي طالها المقص

القبس ترصد بعض الأعمال التي طالها مقص الرقيب على مدار شهر رمضان ومن أبرزها «آل ديسمبر»، للفنان طارق العلي والكاتب بندر السعد والمخرج نعمان حسين، حيث تعرضت إحدى حلقاته لحذف 17 دقيقة كاملة من حلقة «القلطة» ما دفع الفنان جمال الردهان أحد أبطال العمل وشريك في الإنتاج، لتسجيل اعتراضه رسميا وأبدى استغرابه من التلفزيون، لاسيما أن الحلقة عرضت كاملة عبر الفضائيات الأخرى، مؤكدا أن الجزء المحذوف لم يتضمن أي إساءة لأي شريحة في المجتمع، ولكن لم تمر سوى أيام حتى تكرر الموقف نفسه في الحلقة العاشرة عندما حذف الرقيب «كليب» غنائيا للفنان جمال الردهان كان موظفا ضمن السياق الدرامي للأحداث دون إبداء الأسباب.

مسلسل «رحى الأيام» لم يسلم أيضا من مقصلة الرقابة، حيث فوجئ المشاهدون بحذف التلفزيون نصف الحلقة العاشرة تقريباً، ليعرض 25 دقيقة من أصل 50 في موقف غريب، لاسيما ان ذلك الاجتزاء شوه الحلقة وأربك الخطوط الدرامية لمن يتابع العمل منذ بدايته.

النبهان

وكانت آخر تدخلات التلفزيون في الأعمال قص مشهد «الزار» ضمن السياق الدرامي لمسلسل «محمد علي رود»، الذي انتشر بكثافة عبر مختلف مواقع التواصل الاجتماعي مع وسم اسم بطلته الفنانة حصة النبهان، خصوصاً بعد عرض المشهد في المحطات الأخرى، الفنان القدير جاسم النبهان، والد الفنانة حصة، علق على تعسف التلفزيون في حذف المشهد قائلا «يجب ان نحافظ على موروثنا وهو موجود لم نقدم تفسخا حتى يتم حذف المشهد، أين موروثنا الثقافي والفني؟ أين ملامحه في الكويت الآن؟ أنا اتحسر عندما أمر على البحر ولا أجد «نقعة»، أين المحامل؟ ماضينا مدعاة للمفخرة سواء تاريخنا البحري أو البري، تاريخ الكويت يزخر بالعديد من الموضوعات وما حذفه تلفزيون الكويت جزء من موروثنا وموجود حاليا في بعض الدول، هذا المشهد تحديدا حضرت تصويره وعايشت فترته الزمنية، ولم ينفه المجتمع حينها، وأحزنني أن المحطات الأخرى عرضت المشهد كاملا.


مشهد «الزار» لحصة النبهان.. الذي حذفه تلفزيون الكويت


تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking