آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

72400

إصابة مؤكدة

482

وفيات

64759

شفاء تام

 حمد السريع

حمد السريع

محمد إبراهيم -

أكد اللواء المتقاعد والخبير العسكري حمد السريع ان المؤسسات العسكرية في البلاد لديها القدرة علي تطبيق القرارات والاوامر الخاصة بتنفيذ استمرار خطة الطوارئ المرافقة لانتشار وباء فيروس كورونا، ولكن التخفيف ضرورة ملحة في تلك الظروف، لأن الأعباء تضاعفت على الجهات العسكرية، فضلا عن ان استمرار حالة الطوارئ لمدة طويلة سيفاقم المحاولات الخاصة بكسر قرار الحظر، ومن ثم زيادة اعداد تلك القضايا.

واضاف السريع في تصريح لـ القبس: «لقد شاهدنا ومنذ تطبيق الحظر الكلي المحاولات العديدة لكسر الحظر، وكذلك الفوضى التي ظهرت في بعض المناطق في تسلم الوجبات الغذائية وعدم الالتزام بالبقاء في المنازل»، كما جرى رصد تجمعات فوق أسطح المنازل بالعشرات في منطقتي الجليب والمهبولة.

واوضح السريع أن الأجهزة الامنية بدأت تتعامل مع مجريات الواقع بإيجابية من خلال رفع الحظر الشامل من على منطقتي الجليب والمهبولة والسماح للأشخاص القاطنين فيهما بالتجول في الوقت المسموح به مع حجر البنايات التي يشتبه بوجود إصابات بفيروس كورونا فيها.

وأشار الى ان الاستمرار في الإجراءات الامنية الخاصة بإغلاق الكويت بالكامل سيسبب آثارا نفسية واجتماعية وأسرية على المواطنين والمقيمين داخل البلاد، لذا يجب أن تستعد الحكومة من خلال أجهزتها المختصة خاصة الامنية اولا والصحية ثانيا للتعامل مع المرض بصورة ايجابية وعدم المبالغة، وعدم استخدام اسلوب مناعة القطيع مع الالتزام بالتباعد الاجتماعي ولبس الكمامات والقفازات.

وقال السريع: إن منظمة الصحة العالمية اعلنت ان الدواء غير متوافر وأجهزة الفحص السريع غير متوافرة، والاصابات بالفيروس أصبحت اقل تأثيرا من الناحية الصحية على الإنسان مع ازدياد اعداد المصابين وازدياد اعداد المتعافين أيضاً، مؤكداً ان الجهات الصحية في العالم وفي الكويت بدأت تتعامل مع الوباء بخبرات ممتازة.

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking