آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

52840

إصابة مؤكدة

382

وفيات

43213

شفاء تام

هل الصوم أثناء شهر رمضان آمن.. إذا كنت مصاباً بداء السكري؟

أكد الدكتور إم ريجينا كاسترو، من أبحاث «مايو كلينك»، أن الصوم آمن في بعض الأحيان على الرغم من إصابة الشخص بالسكري، داعيا كل مريض إلى ضرورة التحدث إلى طبيبه قبل أن يبدأ في الصوم، لبحث المضاعفات المحتملة مثل ارتفاع أو انخفاض سكر الدم، والجفاف.

واضاف ان الطبيب يتابع مريضه ويعرف حالته جيدا، وقد يقترح عليه تجنب الصوم إذا كان عرضة لخطر حدوث مضاعفات، لاسيما إذا كان يعاني من واحد أو أكثر مما يلي:

1 - داء السكري من النوع الأول.

2 - داء السكري من النوع الثاني مع ضعف السيطرة على سكر الدم.

3 - سجل حديث من سكر الدم المنخفض بشدة، أو سبق إصابتك بالحماض الكيتوني السكري.

4 - سجل من الانخفاض الشديد في سكر الدم، أو عدم الوعي بسكر الدم المنخفض.

5 - حالات مثل مرض الكلى الشديد، أو مضاعفات الأوعية الدموية

6 - السكري مع الحمل.

وقد يكون الصوم بالنسبة لك أكثر أماناً خلال شهر رمضان على الرغم من إصابتك بالسكري إذا كنت:

1 - تعاني من السكري من النوع الثاني الذي يمكن السيطرة عليه.

2 - قادراً على السيطرة على السكري باستخدام العلاجات، أو الجلسات العلاجية المناسبة لنمط حياتك.

3 - إذا اخترت الصوم خلال شهر رمضان، فإن طبيبك وفريق الرعاية المختص بمرض السكري سيقومان بالتوصية بـ:

■ المراقبة الدقيقة لمستويات سكر الدم لديك.

■ ضبط الجرعات العلاجية التي تتناولها.

■ مراقبة ظهور علامات انخفاض سكر الدم.

■ اتباع مقترحات طبيبك بخصوص طعامك، وشرابك، وتدريباتك.

■ استعد للتوقف عن الصوم إذا كنت تعاني من انخفاض أو ارتفاع سكر الدم.

ستكون قادراً على الصوم بأمان خلال شهر رمضان إذا استوعبت المخاطر، وتمكنت من السيطرة على السكري لديك، واتبعت توصيات طبيبك بعناية.

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking