طبيب من كاليفورنيا يعالج مرضى «كورونا» .. ينتقل للعيش في خيمة

سليمان البزور -

تسابق الكوادر الطبية الوقت لكبح جماح فيروس «كورونا» الذي فتك بعشرات الآلاف في مختلف أنحاء العالم، غير أن حياتهم الشخصية وعلاقاتهم بأسرهم بات يلفها الخوف من انتقال العدوى إليهم، الأمر الذي دفع طبيباً أميركياً لابتكار طريقة يعزل نفسه عن أسرته بعد انتهاء عمله.

ونشرت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية صوراً لطبيب في ولاية كاليفورنيا الأميركية التي تخضع لحجر صحي كامل، يدعى تيمي تشينغ، ويقوم بعلاج مرضى «كورونا» وقد اتخذ خطوات لحماية عائلته من الفيروس القاتل.

وتظهر الصور أن الطبيب المختص في الرئة والرعاية الحرجة، قد انتقل للعيش في مرآب منزله، إذ نصب خيمة تحتوي على الأساسيات التي يحتاجها مثل الكمبيوتر المحمول والوجبات الخفيفة المعلبة

ووفق الصحيفة، فقد كتب الطبيب على حسابه بموقع «فيسبوك»: «أصبحت طوعاً بلا مأوى لحماية عائلتي إذا أصبت بالعدوى.. لا أريد أن أنقل الفيروس إلى المنزل، أمضيت ليلة واحدة في سيارتي، ثم أربع ليال في غرفة الاتصال بالمستشفى، في اليوم الخامس توصلت زوجتي إلى فكرة العيش في خيمة في مرآبنا».

وأضاف تشينغ إن عائلته تترك له وجبات طعام أمام الخيمة أيضاً، متوقعاً أن تستمر مدة إقامته في تلك الخيمة لعدة أشهر، حيث قال مخاطباً متابعيه على موقع التواصل: «يمكنك مساعدتي ومساعدة موظفو الرعاية الصحية الآخرين ليصبحوا بلا مأوى من خلال البقاء في المنزل، ابق في المنزل وساعد في وقف انتشار هذا الفيروس، يعمل عدد لا يحصى من الأطباء والممرضات وغيرهم من العاملين في مجال الرعاية الصحية بجد لإنقاذ حياتك، أقل ما يمكنك فعله هو البقاء في المنزل حتى نتمكن أيضاً من العودة إلى المنزل لأحبائنا يوماً ما».

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking