انخفاض المخصصات عزّز أرباح «برقان» في 2019

حلّل «الشال» نتائج أعمال بنك برقان للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2019، والتي تشير إلى أن صافي أرباح البنك (بعد خصم الضرائب) قد بلغ ما قيمته 84.9 مليون دينار، بارتفاع مقداره 1.2 مليون دينار أي ما نسبته %1.4، مقارنة بنحو 83.7 مليـون دينار في عام 2018. ويعزى الارتفاع في مستوى الأرباح الصافية، إلى انخفاض الربح التشغيلي للبنك بقيمة أقل من انخفاض جملة المخصصات، إذ بلغ انخفاض الربح التشغيلي نحو 7.6 ملايين دينار وانخفاض جملة المخصصات نحو 12.1 مليون دينار.

وفي التفاصيل، انخفض إجمالي الإيرادات التشغيلية بنحو 17.1 مليون دينار أو بنسبة %6.5، وصولاً إلى نحو 248.2 مليون دينار مقارنة بنحو 265.3 مليون دينار. وتحقق ذلك نتيجة انخفاض جميع بنود الإيرادات التشغيلية باستثناء بند صافي إيرادات الاستثمار محققاً ارتفاعاً بنحو 10.4 ملايين دينار. وأهم البنود انخفاضاً، بند صافي إيرادات الفوائد الذي انخفض بنحو 16.9 مليون دينار، وصولاً إلى نحو 167.1 مليون دينار بعد أن كان نحو 184 مليون دينار.

وانخفض إجمالي المصروفات التشغيلية بقيمة أعلى من انخفاض إجمالي الإيرادات التشغيلية وبنحو 9.5 ملايين دينار أو بنسبة %8.5، عندما بلغ نحو 102.2 مليون دينار مقارنة بنحو 111.7 مليون دينار نتيجة انخفاض جميع بنود المصروفات التشغيلية. وبلغت نسبة اجمالي المصروفات التشغيلية إلى اجمالي الإيرادات التشغيلية نحو %41.2 مقارنة بنحو %42.1. وانخفضت قيمة إجمالي المخصصات بنحو 12.1 مليون دينار أو بنحو %19.8 كما أسلفنا، حين بلغت نحو 49.2 مليون دينار مقارنة مع نحو 61.3 مليون دينار في نهاية عام 2018. وبذلك، ارتفع هامش صافي الربح إلى نحو %24.5 مقارنة بنحو %22.1 في نهاية عام 2018.

وتظهر البيانات المالية انخفاض إجمالي موجودات البنك بنحو 231.1 مليون دينار أو ما نسبته %3.2، ليبلغ اجمالي الموجودات نحو 7.081 مليارات دينار مقابل 7.312 مليارات دينار في نهاية عام 2018. حيث انخفض بند النقد والنقد المعادل بنحو 549.8 مليون دينار أو بنسبة %47.2، وصولاً إلى نحو 614.5 مليون دينار (%8.7 من إجمالي الموجودات) مقارنة بنحو 1.164 مليار دينار (%15.9 من إجمالي الموجودات). بينما حقق بند المستحق من البنوك والمؤسسات المالية الأخرى ارتفاعاَ بنحو 110.5 ملايين دينار كويتي أو بنسبة %18.6، وصولاً إلى نحو 704.8 ملايين دينار (%10 من إجمالي الموجودات) مقارنة بنحو 594.3 مليون دينار (%8.1 من إجمالي الموجودات) في نهاية عام 2018. وارتفع حجم محفظة القروض والسلفيات بنحو 21.6 مليون دينار أو بنسبة %0.5، وصولاً إلى نحو ‏4.284 مليارات دينار (60.5% من إجمالي الموجودات) بعد أن كان في نهاية عام 2018 ‏نحو 4.263 مليارات دينار (58.3% من إجمالي الموجودات). وبلغت نسبة قروض وسلف للعملاء إلى إجمالي الودائع والأرصدة الأخرى نحو %75.5 مقارنة بنحو %70.

وتشير الأرقام إلى أن مطلوبات البنك (من غير احتساب حقوق الملكية) قد سجلت انخفاضاً بلغت قيمته 235.8 مليون دينار كويتي ونسبته %3.7، لتصل إلى نحو 6.129 مليارات دينار بعد أن كانت 6.365 مليارات دينار في نهاية عام 2018. وبلغت نسبة إجمالي المطلوبات إلى إجمالي الموجودات نحو %86.6 مقارنة بنحو %87 في نهاية عام 2018.

وتشير نتائج تحليل البيانات المالية إلى أن مؤشرات ربحية البنك قد سجلت أداءً مختلطا مقارنة بنهاية عام 2018. إذ ارتفع مؤشر العائد ‏على معدل موجودات البنك ‏ROA‏ ليصل إلى نحو %1.2 قياساً بنحو %1.1. بينما انخفض مؤشر العائد على معدل حقوق المساهمين الخاص بمساهمي البنك ‏ROE‏ ليصل إلى نحو %11.3 مقابل %11.6. وانخفض أيضاً، مؤشر العائد على رأسمال البنك ‏ROC‏ ليصل إلى نحو %33.1 بعد أن كان %36. وانخفضت ربحية السهم الخاصة بمساهمي البنك ‏EPS‏ إلى نحو 24.1 فلساً مقابل 29.6 فلساً. وبلغ مؤشر مضاعف السعر/ ربحية السهم الواحد P/E نحو 12.6 ضعف مقارنة بنحو 9.4 اضعاف، نتيجة انخفاض ربحية السهم بنحو %18.6 مقابل ارتفاع السعر السوقي للسهم وبحدود %9.4. وبلغ مؤشر ‏مضاعف السعر/ القيمة الدفترية ‏P/B‏ نحو 0.8 مرة مقارنة بنحو 0.7 ضعف في نهاية عام 2018. وأعلن البنك عن نيته توزيع أرباح نقدية بنحو %12 من القيمة الاسمية للسهم أي ما يعادل 12 فلساً، وهذا يعني أن السهم قد حقق عائداً نقدياً بلغت نسبته %3.9 على سعر الإقفال المسجل في نهاية ديسمبر 2019 والبالغ 304 فلوس كويتية للسهم الواحد، وكانت التوزيعات النقدية قد بلغت %12 عن عام 2018 بالإضافة إلى توزيع 5% أسهم منحة، أي أن البنك خفض من معدلات توزيعاته.


تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking