آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

665

إصابة مؤكدة

1

وفيات

103

شفاء تام

كيف تنزف الرياضة مليارات الدولارات.. جراء «كورونا»؟

مراد أحمد وأليكس باركر وأراش مسعودي ومارك دي ستيفانو وأنا نيكولو (فايننشيل تايمز) - (ترجمة: محمود حمدان) - 

وقعت بعض أكبر الفعاليات الرياضية المقرر تنظيمها ضحية لفيروس كورونا الأسبوع الجاري، مع خسائر تقدر بمليارات الدولارات للمنظمين والنوادي وخدمات البث جراء إلغاء الفعاليات الرياضية المقررة بسبب انتشار وباء كورونا على نطاق عالمي.

ويوم الجمعة أصبح الدوري الإنكليزي والفرنسي والاتحاد الأوروبي لكرة القدم الجهة المنظمة لدوري الأبطال، أحدث المؤسسات الرياضية التي تؤجل مباريات بعد أن أصيب مدربون ولاعبون بفيروس كورونا وأجبروا زملاءهم على الحجر الصحي الذاتي.

وتأجل انطلاق سلسلة سباقات «فورمولا وان»، مع إلغاء سباق الجائزة الكبرى الأسترالي «غراد بريكس» هذا الأسبوع. كما تم تأجيل العديد من أكبر الدوريات الرياضية في أميركا الشمالية، بما في ذلك الدوري الأميركي لكرة السلة للمحترفين، ودوري الهوكي الوطني، ودوري كرة القدم الأميركية، والمنافسات الجامعية.

كما تم إيقاف أو إلغاء دورات المحترفين في كرة التنس والرغبي والغولف وتصفيات كأس العالم وتصفيات كأس أوروبا لكرة القدم.

وأحدثت عمليات الإلغاء فجوات في جداول البث، في حين تخشى الأندية من أزمة نقدية تجعل من الصعب دفع رواتب اللاعبين، ويستعد بعض وكلاء العلامات التجارية الكبرى لمعارك قانونية على شروط إلغاء الموسم، ويصل التأثير إلى ما هو أبعد من ذلك، مع توقع خسائر فادحة للعديد من الشركات المرتبطة بالمسابقات.

مجرد بداية

وقال فاوستو زانيتون، الرئيس التنفيذي لشركة «تيفوسي كابيتال» للاستشارات، وهي شركة استثمار رياضي: «يفكر الجميع على الفور في الإيرادات المفقودة من المباريات التي تلغى. لكن هذه مجرد البداية. فالأندية مرتبطة بعقود تجارية تتوقف على عرض العلامة التجارية، عبر بث المباريات و/ أو تعتمد على المتفرجين في الاستاد».

وسيضر وقف مبيعات التذاكر، الفعاليات والنوادي، خاصة الصغيرة منها، لكن تعليق الألعاب يمثل انتكاسة كبيرة لخدمات البث، التي تدفع مليارات الدولارات من أجل حقوق البث الحي لملء الجداول وجذب المشاهدين وبيع الإعلانات.

ويقول أحد المسؤولين التنفيذيين الاميركيين للبث إن الشبكات الرياضية مازال بإمكانها تحقيق عائد جيد «بشكل معقول» طالما يتم تنظيم الألعاب في نهاية المطاف، حتى بدون جمهور. ويضيف: «من الصعب التأقلم إذا ألغي 100% من قنوات البث الحي للفعاليات الخاصة بك. لكن الجانب الآخر هو أنك لا تتكبد تكاليف».

وقد يعني تعليق دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين ودوري الهوكي الوطني، في الوقت الذي كانا يقتربان من مباريات التصفيات النهائية، خسائر بمئات الملايين من الدولارات كانت ستأتي من عائدات الإعلانات لأكبر الشركات الإعلامية، مثل «ديزني»، المالكة لـ «إي إس بي إن» و«ورارنر ميديا» التابعة لـ «إيه تي آند تي» المالكة لشركة «تورنر».

دفعت هذه المجموعات 24 مليار دولار مقابل حقوق بث مباريات دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين حتى موسم 2024-25، ومن غير الواضح ما إذا كان عليهم دفع هذه الرسوم بالكامل في ظل إلغاء العديد من المباريات. فخسارة جولات كرة السلة الأميركية للمحترفين تترك فجوة كبيرة في جداول برامجهم، وإذا ظل الموسم معلقاً عبر إلغاء المباريات الشهر المقبل، فستفقد الجزء الأكبر من عائدات الإعلانات لهذا العام.

وتشكل إعلانات ما بعد المباريات 62% من إنفاق الإعلان التليفزيوني لدوري كرة السلة الأميركي، بحسب «كانتار ميديا، مع ارتفاع التصنيفات خلال المسابقات ذات المنافسات حامية الوطيس. وقدر محللو «موفيت ناثانسون» أن ديزني ستخسر 481 مليون دولار في مبيعات إعلانات الدوري الاميركي للمحترفين، في حين ستفقد «تورنر» 210 ملايين دولار.

اندثار التليفزيون

وحذر محللون من أن فقدان البث المباشر للمباريات الرياضية يمكن أن يسرع اندثار التلفزيون التقليدي، مما يوسع تداعيات هذا الانقطاع إلى ما هو أبعد من فقدان مبيعات الإعلانات هذا العام.

قال ريتش غرينفيلد، الشريك في مجموعة «لايتشيد» للأبحاث: «الرياضة هي الشيء الوحيد الداعم لحزمة (الكيبل) في عام 2020. والسبب الوحيد لحيازة حزمة فيديو (كيبل متعدد القنوات) سوف يختفي، مؤقتاً على الأقل».

وفي بريطانيا، صاغ مسؤولو الدوري الإنكليزي الممتاز، أحد أكثر المسابقات مشاهدة في العالم، خطة تركز على إكمال الموسم، تشمل تنظيم المباريات بدون جمهور، في محاولة لحماية عقود البث المحلية والدولية التي تبلغ قيمتها 9.2 مليار جنيه إسترليني.

ومع اقتراب ذروة الفيروس في أوروبا في الأسابيع المقبلة، قال العديد من المديرين الرياضيين إنه يجب إلغاء المواسم تماماً.

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking