لافتة.. «الشعوب»
الشعوبْ؟ ما الشعوبْ؟ أهي الشيءُ الذي أنقض ظهري وأنا أحملهُ طيلة عُمري من هُروب لهُروبْ وأُباهي - رغم خطبي - أنني أحملُ درعًا واقيًا ضد الخُطوب؟ وإذا الدرعُ سيوفٌ ونُيوبْ قفزت في ساعة المحنة عن ظهري ولم تترك به إلا الثقوبْ وتداعت تعرضُ الخدمة مجانًا... لقراءة هذا الخبر، اشترك في خدمة Premium من القبس.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking