آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

289

إصابة مؤكدة

0

وفيات

73

شفاء تام

«هاكر» برتغالي وراء فضيحة «مانشستر سيتي» الكروية!

إسلام عبد التواب –

في أعقاب قرار «الاتحاد الأوروبي لكرة القدم» (يويفا) حرمان نادي مانشستر سيتي من المشاركة في دوري أبطال أوروبا، لمدة موسمين، بسبب «الانتهاكات الخطيرة» لقواعد اللعب المالي النظيف، كشفت التحقيقات الأولية أن »هاكر» برتغالي يدعى «روي بينتو» هو السبب الرئيس وراء أزمة النادي الإنكليزي.

ووفق صحيفة «ذا صن» البريطانية، تمكن بينتو - أحد المتسللين البرتغاليين عبر الإنترنت – من الوصول إلى رسائل البريد الإلكتروني الخاصة بالنادي، وشاركها مع الاتحاد الأوروبي، الأمر الذي تسبب في فضيحة كروية عالمية.

وبمجرد تسريب الوثائق ونشرها عبر وسائل الإعلام المختلفة، تمكنت السلطات في لشبونة من القبض على المتسلل، البالغ من العمر 31 عاماً، ومن ثم إرساله إلى السجن، في انتظار دعوى قضائية، جراء الجرائم المطلوب على ذمتها، علماً بأنه سيواجه 90 تهمة مختلفة.

ودفع تصرف بينتو، المتهم بالاختراق غير المسموح به ونشر وثائق سرّية، الاتحاد الأوروبي لكرة القدم إلى منع النادي الإنكليزي من المشاركة في دوري الأبطال الأوروبي، لمدة موسمين، ومن ثم فرض عقوبة مالية عليه تصل إلى 25 مليون جنيه إسترليني.

ووفقاً للتحقيقات، كان بينتو يعمل تحت اسم مستعار «جون»، ونجح في الحصول على 70 مليون وثيقة، و 3.4 تيرابايت من المعلومات، بما في ذلك رسائل البريد الإلكتروني الشخصية، علماً أنه كان يعيش بين المجر والبرتغال، غير أنه سرّب الكثير من هذه المعلومات، في ديسمبر من العام الماضي.

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking