آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

855

إصابة مؤكدة

1

وفيات

111

شفاء تام

مريم العقيل

مريم العقيل

حمد الخلف - 

في خطوة نحو إغلاق الباب أمام تحريك قضية القروض نيابيا، أكدت وزيرة المالية ووزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية بالوكالة مريم العقيل أن القروض ليست ازمة، وأن التعثر هو من الأدنى عالميا في ضوء درجة الانتظام في السداد العالية في محفظة القروض الاستهلاكية والقروض الإسكانية.

وشددت العقيل في ردها على سؤال برلماني للنائب شعيب المويزري حصلت القبس على نسخة منه على أن الضوابط الرقابية الحصيفة لبنك الكويت المركزي بشأن إجراءات منح القروض الاستهلاكية والإسكانية لا تدعو للقول بوجود أزمة قروض تم توريط المواطنين بها، لاسيما أن المنظومة الرقابية لبنك الكويت المركزي تستهدف تحصين القطاع المصرفي وتعزيز الاستقرار المالي.

وأكدت أن درجة الشفافية العالية في منح هذه القروض تشكل المدخل الأساسي لعدم إثقال كاهل المقترض والمحافظة على درجة انتظام عالية لهذه المحفظة، مبينة أن هذا الوضع ظل مستمرا وراسخا بشكل واضح في التعليمات المعدلة الصادرة عن بنك الكويت المركزي في شهر نوفمبر 2018 بشان «قواعد وأسس منح القروض وعمليات التمويل الشخصي للأغراض الاستهلاكية والإسكانية».

وأشارت العقيل إلى أن البنك المركزي يقوم بعدد من الإجراءات من خلال وظائف الرقابة المكتبية والتفتيش الميداني للتحقق من التزام البنوك والجهات المانحة بضوابط القروض، مع انتهاج أسلوب الفحص الخارجي (المستمر) لتلك القروض (يتم على إجمالي المحافظة بنسبة %100)، وبمقتضى ذلك تكون هناك عملية فحص مستمرة من قبل مدققي حسابات خارجيين مستقلين لجميع القروض وعمليات التمويل الاستهلاكي والمقسط (الإسكاني) المقدمة من البنوك وشركات الاستثمار.

وبشأن المعلومات التي تضمنتها الإحصائية الفصلية لميزان المدفوعات الصادرة عن البنك المركزي عن انفاق الكويتيين في السفر البالغ 16.5 مليار دولار ( بين الربع الرابع 2018 والربع الثالث 2019)، بينت العقيل أن الرقم المشار تم حسابه من جانب وسائل الإعلام من واقع البيانات المنشورة على الموقع الالكتروني لبنك الكويت المركزي، من خلال تجميع قيمة الجانب المدين من بند خدمات السفر خلال الفترة المشار إليها، التي بلغ مجموعها نحو 5028.1 مليون دينار.

ولفتت إلى أن هذا المبلغ يشكل قيمة مدفوعات بند السفر للمقيمين (وهم الاشخاص الكويتيون والاشخاص غير الكويتيين الحاصين على إذن عمل او تصاريح إقامة لمدة سنة أو أكثر ) حيث جاءت الارقام المسجلة على نحو (1024.0 – 1440.0 – 1476.7 – 1087.4) دينار كويتي، بشكل ربع سنوي من الربع الرابع 2018 حتى الربع الثالث 2019.

وكشفت العقيل أن المبلغ المرصود كقيمة لمدفوعات السفر تشمل: علاج الكويتيين في الخارج، مصاريف البعثات الدراسية والبرامج التدريبية والمهام الرسمية والمشاركات بالمؤتمرات وورش العمل في الخارج، إلى جانب قيمة إنفاق المسافرين المقيمين من الكويت خلال سفرهم للخارج، وكذلك قيمة إنفاق المسافرين المقيمين من غير الكويتيين خلال سفرهم للخارج.

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking