لافتة.. «عيون المُخبرين»
غصَّ ما تحت السماوات وفوق الأرضينْبعيون المُخبرينْكل إنسان لدينا تهمةٌ تمشيويمشي معها ألفُ كمينْ!نصفُنا في داخل السجنونصفٌ خارج السجن سجينْ!لم نعد نملكُ ما نُبديه من أصواتنا.. حتى الأنينْ!لم نعد نملكُ ما نُخفيه في أعماقنا.. حتى الحنينْ!ضاقت الدنيا... لقراءة هذا الخبر، اشترك في خدمة Premium من القبس.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking