آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

140393

إصابة مؤكدة

868

وفيات

132848

شفاء تام

العالم يقف عاجزاً أمام زحف «كورونا»

محمد مراح -  

725 هو عدد الحالات المؤكدة التي توفيت بسبب فيروس كورونا، في العالم أجمع، هذا الفيروس الذي انتشر بشكل مرعب في مناطق كثيرة من دول العالم، مازال يحصد الأرواح ولم تتمكن الجهود الصينية أو الدولية من احتوائه أو إيجاد دواء فعال للقضاء عليه.

ولغاية الساعة الثالثة عصراً بتوقيت الكويت وصل عدد المصابين في العالم إلى 34945 حالة، وفق خريطة gisand data التفاعلية التي تقدم إحصائية أولاً بأول عن الفيروس، هذا في حين وصل عدد المصابين في الصين لوحدها إلى 34906 حالات، وتزايدت عدد الوفيات بشكل كبير لتصل إلى 725 حالة، كما تم تسجيل 86 حالة وفاة في أقل من 24 ساعة، وهو المعدل الأسرع منذ انتشار الفيروس.

وأوردت صحيفة SCMP الصينية تقريراً أكدت فيه أن عدد ضحايا فيروس كورونا، في طريقه ليتجاوز عدد ضحايا فيروس السارس، الذي انتشر في الصين في عام 2003.

وكان فيروس السارس قد قتل بين عامي 2002 و2003 قرابة 813 شخصاً.

وقال آميش أداليا، الباحث البارز في مجال الأمن الصحي العام في مركز جونز هوبكنز للأمن الصحي في الولايات المتحدة إن «فيروس كورونا الجديد قد يكون في النهاية أكثر فتكاً من سارس بسبب الطريقة التي ينتقل بها».

ضحايا جدد

وأبلغت السفارة الأميركية في الصين اليوم، عن وفاة مواطن أميركي في ووهان، فيما يبدو أنها أول حالة مؤكدة لمواطن غير صيني مصاب بالعدوى.

وقال متحدث باسم السفارة: «يمكننا أن نؤكد أن مواطنًا أمريكيًا يبلغ من العمر 60 عامًا تم تشخيص إصابته بفيروس كورونا توفي في مستشفى جينينتانج في ووهان، الصين، في 6 فبراير».

وقال تقرير لصحيفة «نيويورك تايمز»،إن الضحية الأميركية هي امرأة، تم تشخصيها بالداء منذ أيام، كما ذكرت اليابان أيضاً أن مواطناً يابانياً توفي في مستشفى ووهان بالصين جراء الفيروس.

إجراءات صينية

من جهة أخرى، نشرت صحيفة Daily Mail مقطع فيديو يظهر السلطات في الصين وهي تقوم بجر المشبه في إصابتهم بفيروس كورونا عنوة، وتقوم بتحويلهم إلى مراكز العلاج.

وقالت الصحيفة إن اللقطات تم تصويرها في مدينة ووهان، بعد أن دعا نائب رئيس مجلس الدولة الصيني سون تشونلان إلى ما أسماها «حرب الشعب» ضد الوباء سريع الانتشار.

وتبين عقب ذلك أن الحكومة المركزية في الصين أمرت السلطات في ووهان بجمع كل المرضى المشتبه بهم وتحويلهم إلى معسكرات الحجر الصحي، هذا ويبلغ عدد سكان مدينة ووهان حوالي 14 مليون نسمة، لكن يبقى مجهولاً لحد الآن عدد الأشخاص الذين سيتم عزلهم.

وطالبت السلطات بوضع أربعة أنواع من الأشخاص في ووهان في عزلة إلزامية وهي:

• الحالات المؤكدة المصابة بالفيروس

• الحالات المشتبه في إصابتها

• الأشخاص الذين لديهم اتصال وثيق مع الحالتين السابقتين

• كل شخص يعاني من الحمى

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking