آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

73068

إصابة مؤكدة

486

وفيات

64759

شفاء تام

متظاهرون قرب ملصق للسيستاني خارج خيمة اعتصام في النجف | رويترز

متظاهرون قرب ملصق للسيستاني خارج خيمة اعتصام في النجف | رويترز

في رد فعل بارز، دان المرجع الشيعي الأعلى في العراق علي السيستاني «العنف المميت» بحق مخيمات الاحتجاج في النجف، واستخدام القوة لإخلائها، مجددا الدعوة لإجراء انتخابات مبكرة حرة ونزيهة.

وعلى لسان ممثله خلال صلاة الجمعة في مدينة كربلاء، قال: «يجب أن تحظى أي حكومة عراقية جديدة بثقة الشعب ومساندته.. على السلطات احترام حق المحتجين فى التعبير عن أنفسهم»، داعياً قوات الأمن إلى حماية المحتجين السلميين من المزيد من الهجمات وكشف المعتدين على المتظاهرين. وتابع: «حددنا سابقا رؤيتنا لتجاوز الأزمة السياسية في العراق».

وقال السيستاني: «للمواطنين كامل الحرية فى التعبير بالطرق السلمية عن توجهاتهم بهذا الشأن والمطالبة بما يجدونه ضروريا لصيانة السيادة الوطنية بعيدا عن الإملاءات الخارجية».

وأضاف أن «تشكيل الحكومة الجديدة قد تأخر طويلا عن المدة المحددة لها دستوريا، فمن الضروري أن يتعاون مختلف الأطراف المعنية لإنهاء هذا الملف... فإنه خطوة مهمة في طريق حل الأزمة الراهنة».

وشهدت ساحات التظاهر في النجف وكربلاء خلال اليومين الماضيين اشتباكات أسفرت عن مقتل 8 متظاهرين وجرح العشرات، على يد أنصار زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، أصحاب القبعات الزرقاء، على خلفية إعلان الصدر تأييده لتكليف محمد علاوي برئاسة الحكومة، ومطالبته المتظاهرين بفتح الطرقات والمؤسسات الرسمية.


تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking