آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

342

إصابة مؤكدة

0

وفيات

81

شفاء تام


معالجة 82 % من «منازعات» الفلبينيين

خالد الحطاب - 

على طريق الحل الودي، عالجت إدارة علاقات العمل التابعة لقطاع حماية العمالة في الهيئة العامة للقوى العاملة أكثر من %82 من قضايا المنازعة العمالية التي استقبلتها خلال 2019 من العمالة الفلبينية المسجلة في القطاع الأهلي.

وبلغ عدد ذلك النوع من المنازعات التي استقبلتها الهيئة، وفق إحصاءات حصلت عليها القبس 1164 شكوى، نجحت في معالجة 959 منها بتسوية 70 شكوى، والتوصل إلى تنازل 144 عاملا عن شكاواهم، وحفظ 165 لعدم مراجعة أصحابها للهيئة، وإحالة 580 إلى القضاء، ولم يتبق أمامها إلا 205 شكاوى قيد التسوية أو الإحالة إلى القضاء.

شكاوى التصاريح

وفي شأن الشكاوى الخاصة بتصاريح العمل، أشارت مصادر مسؤولة إلى نجاح الهيئة في حل %71 من تلك الشكاوى التي استقبلتها في العام الماضي، والبالغة 874 شكوى، حيث حصل 243 فلبينيا على موافقة بالتحويل بعد لجوئهم إلى الهيئة، إلى جانب تنازل ومغادرة 51 عاملا آخرين البلاد، وحل 32 قضية وديا بين العامل وصاحب العمل، والتنازل عن 189 شكوى، إضافة إلى شكاوى حفظت لعدم مراجعة الشاكي وعدم القانونية وعدم الاختصاص.

وبينت المصادر أن إجمالي عدد الشكاوى التي تسجلها العمالة الفلبينية لدى القوى العاملة لا تتجاوز %2 من إجمالي عددهم في البلاد.

إحصاءات

يذكر أن بيانات الهيئة العامة للمعلومات المدنية تشير إلى أن الفلبينيين في القطاع الخاص يمثلون ما نسبته 4% من إجمالي عدد المشتغلين في البلاد بإجمالي 77 ألف شخص.

وتبلغ نسبة مساهمة الفلبينيين في القطاع الخاص %4 من إجمالي عدد المسجلين من العمالة بإجمالي 73272 فلبينيا، في حين لا يتعدون %1 من المشتغلين المسجلين في القطاع الحكومي بواقع 3813 فردا.

ويعيش 59 ألف فلبيني في الكويت كأسر جماعية، وهم غالبا العاملون في القطاع الخاص الى جانب 165 الفا يعيشون في السكن الخاص، أغلبهم من العاملين في القطاع العائلي، الذي يشمل 137 الف عامل منزلي من الفلبين يمثلون 20% من إجمالي العاملين في القطاع العائلي.

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking