آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

125926

إصابة مؤكدة

779

وفيات

116862

شفاء تام

الشؤم نقيض اليمن، وهما علامتان لما قد يصيب الإنسان، فإن أصابه خير فهو يمن، وإن كان ضرا فهو شؤم، وكان من عادات أهل الجاهلية المكروهة التشاؤم والتطير، وهو شعور يوحي بعلم الغيب، ولا يعلم الغيب إلا خالق الخلق، ولهذا حذر ديننا الحنيف من هاتين النقيصتين، لأنهما خرافتين لا تستقيمان والعقل، ولكن حتى في ظل الإسلام فقد تشاءم البعض وضربوا الأمثال في التشاؤم ومنها قولهم: «أشأم من طويس».

وهو مثل يطلق على من يلاحقه الشؤم أينما ذهب، وطويس هذا مثال لشؤم ظل يلاحقه حتى مماته، ووراء طويس حكاية لا تخلو من الطرافة، فهو عيسى بن عبد الله المدني، وكان مولى لبني مخزوم، وهو من سمى نفسه «طاووس»، ولكن الناس صغّروه الى طويس، وقد اشتهر وأجاد بالغناء، وهو أول من غنّى في المدينة المنورة. كان طويس هذا طويلا، أحول، ولا يجيد إلا النقر بالدف، وكان مولعا بالشعر، وكان عالما بأمر المدينة وأنساب أهلها.

ورغم حب الناس له لظرفه وخفة ظله، إلا أنه كان يتقى لأمرين: سلاطة لسانه، ولتشاؤم الناس منه، حتى انهم كانوا يضربون الأمثال بشؤمه، فقالوا فيه: «أشأم من طويس»، وهل يلام الناس بما وصفوه، وهو من قال عن نفسه: أنا عبد النعيم، أنا طاووس الجحيم، أشأم من مشى على الحطيم.

وقد حصل أن كان يتجول يوما في المدينة، فتجمع الناس من حوله، فقال لهم: يا أهل المدينة، توقعوا خروج الدجّال ما دمت حيا بين ظهرانيكم، فإذا مت فقد أمنتم، فإن أمي كانت تمشي بين نساء الأنصار بالنمائم، واني ولدت في الليلة التي توفي فيها النبي صلى الله عليه وسلم، وفطمت في اليوم الذي توفي فيه أبو بكر الصديق، وبلغت الحلم في اليوم الذي استشهد فيه عمر بن الخطاب، وتزوّجت في اليوم الذي استشهد فيه عثمان بن عفان، وولد لي ولد في اليوم الذي استشهد فيه علي بن أبي طالب، وأضاف، وقال شعرا في نفسه:

أنا أبو عبد النعيم *** أنا طاووس الجحيم

وأنا أشأم من دب *** على ظهر الحطيم

وذكر أنه اجتمع يوما جماعة يتذاكرون أمر المدينة، فأتوا على ذكر طويس، فقال بعضهم: كان رجلا منا، أما لو شاهدتموه، لرأيتم ما تسرون به علما وظرفا، وحسن غناء وجودة نقر الدف، وكان يضحك كل ثكلى حرى، فرد بعضهم: والله إنه على ذلك فقد كان مشؤوما، فقد ولد يوم مات نبينا، وفطم يوم مات صدّيقنا، وختن يوم قتل فاروقنا، وزوج يوم قتل نورنا، وولد له يوم قتل أخو نبينا.

طلال عبد الكريم العرب

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking