ملكة بريطانيا عرضت على هاري وزوجته التخلي عن الألقاب الملكية.. قبل زفافهما

محمد مراح - 

كشفت مصادر صحافية أن ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية، عرضت على حفيدها الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل، العيش من دون ألقاب ملكية قبل زفافهما الذي تم في مايو 2018، لكن ميغان أرادت التوقف عن التمثيل والعيش كعضو في العائلة الملكية.

وأوضحت المصادر لصحيفة The Sun البريطانية أن الملكة، البالغة من العمر 93 عاما، قدمت في شهر مايو 2018 عرضا إلى ميغان ماركل، من أجل العيش من دون ألقاب ملكية، وهو العرض الذي يمنحها حرية مواصلة مسيرتها المهنية في التمثيل، ولكن ميغان كانت سعيدة في بداية الأمر بأنها ستتوقف عن التمثيل وتنضم إلى العائلة الملكية.

ويقول مصدر الصحيفة إن «الملكة كانت تأمل في أن هذا العرض (المتمثل في بقاء ميغان تمارس مهنتها في التمثيل) سيساعدها على الاندماج بسلاسة وسط الحياة الملكية»، ولكن قالت النجمة الأميركية ميغان ماركل حينها «إنها تريد اعتزال التمثيل لأنها كانت تريد العمل مع أعضاء العائلة المالكة».

هذا وأعلن قصر باكنغهام يوم السبت أنه من الربيع المقبل، سيتوقف هاري وميغان عن استخدام ألقاب صاحب السمو الملكي وسينسحبان من الواجبات الملكية، بما في ذلك التعيينات العسكرية الرسمية التي كان يتمتع بها الأمير هاري.

تحذيرات الوالد

من جهة أخرى، عاد والد ميغان ماركل، توماس ماركل، إلى التهديد مجددا، قائلا إنه «سيكشف كل شيء إن جرته ابنته إلى المحاكم، وفي حال واجهها هناك»، وفق ما اوردته صحيفة Daily Mail البريطانية. وكانت ميغان ماركل والأمير هاري قد رفعا دعوى قضائية ضد صحيفة بريطانية قالا إنها «نشرت خطابا شخصيا أرسلته ميغان إلى والدها في أغسطس 2018».

وقال توماس إنه: «وافق بالفعل على أن يكون شاهدا وتعهد بفضح ما قال إنه أكاذيب روجت عنه في وسائل الإعلام». وعاد توماس للقول إن قرار الأمير هاري وميغان ماركل بالتخلي عن واجباتهما الملكية.. «هو أغبى شيء».

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking