الصين ترسل طالباً انتقد الرئيس.. إلى مدينة تفشى فيها فيروس كورونا

آلاء العلي - 

أطلقت السلطات الصينية سراح طالب جامعي كان قد انتقد الرئيس شي جينغ بينغ، من خلال تغريدات ساخرة أطلقها عبر حسابه بموقع تويتر خلال وجوده في الولايات المتحدة، لكن ذلك الأمر كان أشبه بالعقوبة بدلاً من العفو.

وذكرت صحيفة «ديلي بيست» أن طالباً من جامعة «مينيسوتا» كان قد حكم عليه بالسجن في الصين بسبب التغريدات التي نشرها ضد شي جينغ بينغ، وأرسلته إلى مسقط رأسه في منطقة ووهان، المدينة التي تقع في قلب تفشي فيروس «كورونا».

بدروها، ذكرت صحيفة «ستار تريبيون» أنها تلقت رسالة عبر البريد الإلكتروني من جامعة الطالب الذي يدعى لوه داي تشينغ، بأنه حكم عليه بالفعل بالسجن لمدة ستة أشهر، لكن منذ ذلك الحين تم إطلاق سراحه إلى المدينة التي انتشر فيروس «كورونا».

وكان لوه حُكم عليه في نوفمبر الماضي بسبب نشر صور كاريكاتورية كانت تُسخر من الرئيس الصيني، واتهمت وثائق المحكمة الصينية الطالب بـ «تشويه صورة زعيم وطني ونشر صور غير لائقة».

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking