آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

142195

إصابة مؤكدة

875

وفيات

135889

شفاء تام

«موديز»: الوضع المالي العالمي لا يزال متوازناً

حسام علم الدين -

أشارت وكالة «موديز» للتصنيفات الائتمانية أن الوضع المالي العالمي بقي معتدلاً خلال النصف الثاني من 2019 رغم الزيادات المستمرة في أسعار السندات وارتفاع المخاطر والسيولة، في حين رآت وكالة «فيتش» أن التوترات الجيوسياسية أكدت ضعف الأسواق الناشئة.

وقالت «موديز» في تقرير إن أسعار الأصول المالية استمرت بالارتفاع العام الماضي، وظل تقلب الاسواق هادئاً على خلفية سياسات التيسير النقدي والتوقعات المتزايدة بقرب توقيع اميركا والصين اتفاقا تجاريا جزئيا.

وقال المدير الاداري في «موديز» كولين اليس والمشارك في التقرير: «لا تزال الظروف المالية العالمية متوازنة رغم انخفاض شهية المستثمرين تجاه السندات ذات المخاطر المرتفعة، وتركزت مخاطر الائتمان المتزايدة بشكل رئيسي على السندات ذات التصنيف المنخفض للغاية».

وأضاف: «رغم أن أسعار الأسهم قد تبدو مرتفعة في بعض الأسواق فإنها لا تبدو مرتفعة عند مقارنتها باسعار استثمارات الدخل الثابت».

وأشارت «موديز» الى أنه رغم تصاعد التوتر بين اميركا وإيران بشكل كبير مما يرفع المخاطر الجيوسياسية الإقليمية فإن الوكالة تحافظ على نظرتها من أن البلدين سيتجنبان حدوث نزاع عسكري مباشر بينهما، لافتة الى انه مع استمرار الرافعة المالية في الشركات الاميركية وتخفيف الحماية الهيكلية لالتزامات القروض المضمونة فإن جودة الائتمان في الولايات المتحدة ستضعف كما سيضعف أداء القروض المتعثرة هذا العام.

وختمت الوكالة: «إن تصنيفات السندات السيادية للأسواق الناشئة ارتفعت منذ 2015، في حين أن متوسط التصنيف الائتماني لسندات الأسواق الناشئة قد تدهور بشكل طفيف خلال الفترة نفسها».

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking