صراع على الكرة بين عبد الله الظفيري وفهد الهاجري | تصوير بسام زيدان

صراع على الكرة بين عبد الله الظفيري وفهد الهاجري | تصوير بسام زيدان

عمر بركات - 
واصل الفريق الاول لكرة القدم بنادي الكويت مسيرة الانتصارات تحت قيادة المدرب الوطني وليد نصار وذلك بتخطيه كاظمة بهدفين للاشيء في اللقاء الذي جمعهما امس ضمن ختام الجولة العاشرة من منافسات دوري STC الممتاز لكرة القدم، ليرفع الابيض رصيده الى 20 نقطة في المركز الثاني خلف القادسية المتصدر (22 نقطة) ويبقى له لقاء مؤجل امام الشباب من الجولة السابقة بسبب مشاركته بملحق التأهل لدوري ابطال اسيا.

جاء هدفا اللقاء عن طريق كل من علاء عباس (56) ويوسف ناصر (90).

نجح الابيض في تقديم العرض المطلوب خلال المواجهة التي جمعته بكاظمة العنيد الذي كان نداً قوياً له طوال شوطي المواجهة، حيث نجح في تبادل السيطرة مع ضيفه، وتشكيل بعض الهجمات على مرمى حميد القلاف الا ان الفريق افتقد للمسة الاخيرة امام المرمى على الرغم من دفع مدربه الصربي بونياك بالثنائي المحترف محمد شوكان وبرونو.

وعلى الجانب الاخر، نجح لاعبو الابيض في ترجمة واحدة من الفرص العديدة التي اتيحت لهم خاصة في الشوط الثاني الى هدف عن طريق علاء عباس من هجمة مرتدة قادها فيصل زايد ونجح الاول في متابعتها ليسدد الكرة داخل شباك علي جراغ الذي زاد عن مرماه في العديد من الفرص التهديفية اهمها في الدقيقة 70 من تسديدة النشط بيسمارك التي تلقاها من عرضية يوسف ناصر، الذي نجح بدوره في ادراك الهدف الثاني للابيض في الدقيقة الاخيرة من متابعة لعرضية احمد الزنكي داخل منطقة الجزاء لتمر الكرة داخل شباك جراغ.

ادار اللقاء الحكم الدولي يوسف نصار وقام الحكم بعد اللجوء لتقنية حكم الفيديو المساعد بعدم احتساب ركلة جزاء لمصلحة كاظمة نهاية الشوط الاول بعد ان طالب مسؤولو البرتقالي بأحقيتهم فيها بعد لمس الكرة ليد خالد القحطاني مدافع الكويت داخل منطقة الجزاء.

5 أسباب للعودة 

1 - تعزيز الصفوف بمحترفين جدد أصحاب مستوى جيد في عدد من المراكز.

2 - انتشار اللاعبين داخل الملعب بالشكل المطلوب والربط بين الخطوط الثلاثة من خلال تواجد عطوان في الوسط وفيصل زايد كمحور هجومي.

3 - وجود المهاجم العراقي علاء عباس الذي جاء إضافة للخط الامامي ونجح في احراز هدف وتهيئة المساحات امام زميله يوسف ناصر.

4 - قوة خط الوسط في وجود الثنائي سيسوكو وعطوان علاوة على معاونة كل من فيصل زايد وبيسمارك.

5 - عودة التوازن لخط دفاع الفريق بعودة القائد حسين حاكم الذي اضاف الخبرة المطلوبة في دفاعات الفريق ونجح في قيادة زملائه باقتدار لابعاد الخطورة عن مرمى حميد القلاف.

جمعة بدلاً من ناصر!

يتجه الجهازان الفني والإداري للفريق الأول لكرة القدم بنادي الكويت، إلى استبدال محترفي الأبيض في قائمته، سواء لدى اتحاد الكرة أو القائمة الآسيوية، حيث قد يلجأ النادي إلى قيد الإيفواري جمعة سعيد، الذي تعافى مؤخرا من إصابة ألمت به في وقت سابق، بدلا من يوسف ناصر، الذي يعامل معاملة المحترف في صفوف الأبيض، وذلك لتدعيم الصفوف في الفترة المقبلة، خصوصا على المستوى الآسيوي، لا سيما في ظل تمسك إدارة كاظمة بأحقيتها في ناصر وأن يتم التعاقد مع اللاعب عن طريقها بعكس ما تم بداية الموسم، حيث تعاقد الأبيض مع اللاعب باتفاق بينهما من دون موافقة إدارة البرتقالي.

ويأتي ذلك في ظل امتلاك النادي لثلاثة مهاجمين في الوقت الحالي هم البرازيلي بيسمارك والعراقي علاء عباس بالإضافة إلى يوسف ناصر، وإن كانت المحاولات مستمرة من قبل الكويت للتوصل إلى اتفاق مع كاظمة حول ناصر قبل التضحية به بقائمة الفريق.

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking