مشهد من مسرحية «هاديس»

مشهد من مسرحية «هاديس»

أحال وزير الإعلام وزير الدولة لشؤون الشباب محمد الجابري للتحقيق الأمين المساعد لقطاع الفنون بالمجلس الوطني للثقافة الدكتور بدر الدويش ومدير مهرجان الكويت المسرحي بدورته الـ20 فالح المطيري وأعضاء اللجنة العليا للمهرجان (من غير القياديين) وذللك بناء على تقرير لجنة التحقيق المشكلة في مسرحية «هاديس».

وتساءل نقاد وفنانون عن مصير تقرير اللجنة المشتركة للتحقيق في المسرحية، حيث قال أكثر من مصدر لـ القبس انطلاقا من مبدأ الشفافية هل لنا أن نتساءل عن مصير تقرير اللجنة المشكلة للتحقيق في مسرحية «هاديس»؟ لمَ لمْ ينشر حتى الآن للعامة ولم يُرسل حتى لأصحاب الشأن؟ من حق الجميع معرفة نتائج التحقيق.

وجاء ختام مهرجان الكويت المسرحي بدورته الـ20 بما لا تشتهي سفن المتنافسين على جوائزه عندما اعلن رئيس لجنة التحكيم الدكتور علي العنزي حجب جائزة أفضل عرض مسرحي متكامل، ما شكل صدمة لكل من انتظر حتى اللحظات الأخيرة على أمل ان تذهب هذه الجائزة لواحد من العروض الثلاثة التي حصدت اكبر عدد من الجوائز بواقع 3 جوائز لكل عرض، وهي «هاديس» لفرقة المسرح الكويتي و«نكون أو لا نكون» لفرقة مسرح الخليج و«كوميديا بلا ألوان» لفرقة المسرح العربي.

وأثار هذا القرار ردود افعال واسعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، خصوصا ان الساعات السابقة على القرار شهدت انتشار تسجيل صوتي للأمين العام للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب سابقا بدر الرفاعي ينتقد فيه عرض «هاديس» لفرقة المسرح الكويتي ويعتبره غير مناسب للعرض في الكويت، ما دفع البعض لتفسير قرار حجب الجائزة بانه انصياع لبعض من يريد ان يحجر على آراء المبدعين في الكويت باعتبار «هاديس» العرض الأقرب للفوز بجائزة أفضل عرض متكامل لحصول مخرجه على جائزة أفضل مخرج.

وصدر قرار وزير الإعلام رقم 76 لسنة 2019 مادة أولى بإحالة الأمين العام المساعد لقطاع الفنون الدكتور بدر الدويش للتحقيق في مخالفات عدم مراعاة النظم المتبعة والاجراءات المقررة قانونا في العرض المسرحي «هاديس» وعرض المسرحية المذكورة ضمن فعاليات مهرجان الكويت المسرحي رقم 20 على الرغم من تضمنها ما من شأنه خدش الآداب العامة والتأكيد للأمين العام للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب بسلامة إجراءات العرض المسرحي وعدم وجود محظورات به والمبينة تفصيلا بتقرير فريق العمل المشكل بالقرار الوزاري رقم 156 لسنة 2019 وكتاب الأمين العام للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب المشار إليهما.

وكان الكتاب الموجه من مدير إدارة شؤون المجالس بمكتب وزير الإعلام إلى الأمين العام للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب كامل العبدالجليل قد تضمن الدعوة إلى إجراء تحقيق إداري بالإشارة إلى ما شاب عرض مسرحية «هاديس» من مخالفات وإلى ما انتهت إليه اللجنة المشكلة بالقرار الوزاري رقم 156 لسنة 2019 من وجود مخالفات شابت العرض المسرحي المذكور على النحو الذي تم بيانه بالتقرير المشار إليه وأن المسؤولية عن ذلك تنحصر في الأمين العام المساعد لقطاع الفنون ومدير المهرجان والأعضاء المختارين من داخل المجلس الوطني.

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking