الفلبين: 3 شروط لوقف حظر العمالة

مي السكري ومحمد مراح - 

أعلن القصر الرئاسي في الفلبين اليوم الخميس، أن الحظر التام على إرسال العمال الفلبينيين الجدد إلى الكويت قد تم تفعيله بشكل رسمي، ووجه خطاباً إلى حكومة الكويت قال فيه أن «الحظر سيستمر ما لم يتم احترام الاتفاق الذي تم توقعيه بين البلدين لضمان حماية العمال».

ونقلت وكالة الأنباء الفلبينية الرسمية عن المتحدث الرسمي باسم الرئاسة، سلفادور بانيلو، قوله أنه «بعد أن وافقت إدارة التوظيف في الخارج الفلبينية (POEA) على قرار يفرض حظراً تاماً على إرسال جميع العمال المعينين حديثًا والمتجهين إلى الكويت.. سيكون هذا الحظر غير محدد المدة حتى يتم تنفيذ بنود الاتفاق المبرم مع الكويت».

ونقلت الوكالة الرسمية عن وزير العمل سيلفيستر بيلو، قوله أن «الحكومة الكويتية لم تحترم بعد الاتفاق بشأن حماية العمال الفلبينيين في الدولة الخليجية»، وفق ما تقوله الوكالة.

وردا على سؤال حول ما إذا كانت هناك حاجة لتعديل الاتفاقية الحالية، قال سلفادور بانيلو: «إن المطلوب هو تنفيذ أكثر صرامة للاتفاقية».

واستدرك بانو قائلاً: «أنه على الرغم من مقتل عاملة فلبينية آخرى في الكويت، لكن الحكومة الفلبينية لا تدرس إمكانية قطع العلاقات مع الكويت»، وفق وكالة الأنباء الرسمية.

شروط الفلبين

وعددت الحكومة الفلبينية شروطها التي تريد تطبيقها من أجل إعادة إرسال العمال الفلبيين إلى الكويت، وقال وزير العمل سيلفيستر بيلو، وفق ما نقلته وكالة الأنباء الفلبينية الرسمية، إن «الحظر المفروض على إرسال العمال إلى الكويت قد يتم رفعه بمجرد أن تحصل الفلبين على العدالة بعد وفاة الخادمة جينلين فيلافيندي، زيادة على اتفاق معتمد على عقد العمل الخاص بالعمالة المنزلية».

رد الفعل

ولدى سؤاله عن رد فعل الكويت على قرار الحظر، قال الويزر وفق وكالة الأنباء الفلبينية: «لم نتلق أي رد حتى الآن، لكنهم طلبوا بالفعل رفع الحظر لأنهم قد اتهموا بالفعل قتلة الخادمة المزعومين».

وأوضح الوزير أن العمال الفلبينيين في الخارج الذين سيعودون إلى الوطن لقضاء عطلة، سيتم إعفاؤهم من الحظر، وفق الوكالة الرسمية.

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking