حفتر غادر موسكو دون التوقيع على اتفاق لوقف إطلاق النار

 (أ ف ب) - غادر المشير خليفة حفتر الرجل القوي في شرق ليبيا موسكو بدون التوقيع على اتفاق لوقف إطلاق نار ينهي تسعة أشهر من القتال، على ما أعلنت وزارة الخارجية الروسية.

وقال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، إن موسكو ستواصل جهودها للتوصل إلى وقف اطلاق نار في ليبيا.

وطلب حفتر مساء الإثنين «بعض الوقت الإضافي حتى الصباح" لدراسة الوثيقة التي وافق عليها خصمه رئيس حكومة الوفاق الوطني المعترف بها أمميًا فايز السرّاج، لكنه غادر موسكو بدون توقيع الاتفاق الذي تم التوصل إليه برعاية أنقرة وموسكو، على ما أوضحت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا».

وأطلقت القوات الموالية لحفتر في شرق البلاد، مع السياسيين الموالين، هجومًا على العاصمة طرابلس حيث مقر حكومة السرّاج منذ أبريل الماضي.


تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات