الأسماك والقواقع:

السمك عموما:

يقال: «السمك لي كثر سماد ولي قل زباد» ويضرب في زيادة الشيء وقلته. ويقال: «السمكة الخايسة تخيس السمك» يضرب في الرفقة السيئة ومصاحبة أهل السوء. ويقال: «كل سمچة - سمكة - تسبح في بحرها» وقد يقال: «كل سمچة - سمكة - تعرف بحرها» ويضرب للمعرفة والخبرة.

السلس: يقال: «فلان چنه - كأنه - سلس» ويضرب للشخص الهزيل.

العومة: يقال: «عومة مأكولة مذمومة» يضرب للإنسان الذي يستفاد منه على الرغم من زعمهم عدم نفعه.

الگين: يقال: «چنه - كأنه - الگين» والمثل أيضاً بلفظه عند أهل البحرين. والگين سمكة فمها يشبه منقار الببغاء لا يأكلها أغلب أهل الكويت. يضرب للشكل الجميل مع عدم النفع.

اللخمة: تضرب مشابهة بحجمها وقبحها فيقال: «فلان أو فلانة مثل اللخمة».

الجرجور: يضرب في الدلالة على المكانة الكبيرة والسطوة وسوء السلطة، فيقال: «فلان يريور - جرجور».

هامور: يقال عن فلان «هامور» كدلالة لعلو شأنه وسطوة نفوذه.

النقرور: يقال: «من ذاق عين النقرور ما تعدى الشامية» أو من أكل عين النقرور ما يتعدى باب السور «يضرب على أن من يأكلها كويتي الأصل يحافظ على أصالتها ومحبتها»، النقرور هنا دلالة على كونه من أسماك الكويت الشهيرة.

يمام: يقال: «صخة يمام على التاوة»، اليمام سمكة لو وضعت على التاوة لم ينزل منها إلا دهن قليل عكس مثلاً الميد، ويضرب المثل في الصمت عن أمر ما.

زبوط النقعة (نوع من القواقع): يضرب للطفل الصغير مشابهة في صغر زبوط النقعة.

النو: هو ما يلتصق بالصخور والأخشاب والمعادن وغيرها من قواقع بحرية، يقال: «فلان مثل النو» والمعنى أنه يتدخل في كل شؤون الناس، ولا يفارقهم رغم كرههم لقربه.

د. سعود محمد العصفور

dr.al.asfour@hotmail.co.uk


تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking