آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

103981

إصابة مؤكدة

605

وفيات

95511

شفاء تام

ولي العهد والغانم متوسطين أبطال كأس سموه بعد تتويجهم |  كونا

ولي العهد والغانم متوسطين أبطال كأس سموه بعد تتويجهم | كونا

عمر بركات -

ابتسمت ركلات الترجيح للفريق الأول لكرة القدم بنادي الكويت؛ ليفوز على العربي بنتيجة ٣/ ٢ ويتوّج بلقب كأس سمو ولي العهد للمرة الثامنة في تاريخه عقب اللقاء، الذي جمع الفريقين في المواجهة النهائية للكأس مساء أمس على استاد جابر الدولي، برعاية وحضور سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح في النسخة السابعة والعشرين من البطولة.

وقام راعي البطولة بتتويج لاعبي «الأبيض» بالكأس والميداليات الذهبية، في حين حصل العربي على الميداليات الفضية وصيفًا، ومن ثم النصر الميداليات البرونزية، باعتباره صاحب المركز الثالث.

وقلّص «الأبيض» فارق ألقاب البطولة بينه وبين القادسية صاحب الرقم الاكبر في حصد الكأس الى لقب واحد، حيث يبقى لقب الكويت امس الثامن مقابل ٩ ألقاب لــ «الأصفر» ويليهما العربي برصيد ٧ ألقاب.

وبعودة الى احداث المباراة، فقد بدأ الفريقان المواجهة بأساليب فنية متباينة، حيث عمد «الاخضر») الى التحفّظ الدفاعي وتضييق المساحات امام لاعبي «الابيض»، من خلال تكثيف التواجد بمنتصف الملعب، في حين كان فيصل عجب في الهجوم بشكل منفرد، الامر الذي صعّب من مهمة «الابيض» في اختراق الوسط «العرباوي»، والوصول الى منطقة الجزاء بالشكل المطلوب، على الرغم من التشكيلة التي تميل الى الهجوم المعتمدة من الابيض، بحضور عبدالله البريكي وفيصل زايد وفهد العنزي ويعقوب الطراروة، بالاضافة الى الوافد الجديد بيسمارك؛ ليعتمد الفريق على الكرات العرضية خلف مدافعي «الاخضر»، والتي جاءت عن طريق كل من فهد العنزي وفهد الهاجري من الجانب الايمن، ومشاري غنام من اليسار.

ومع مرور الوقت يبدأ «الابيض» في تعديل خطته، من خلال التراجع نسبيًّا للدفاع وسط الملعب، بهدف خلق مساحات في وسط الملعب، الا ان الالتزام التكتيكي للاعبي «الاخضر» يحول دون ذلك لتغيب الخطورة الحقيقة عن كلا المرميين بشكل كبير في الشوط الاول.

الوقت الإضافي

ولم يشهد الوقت الاضافي اي تغيير، سواء على مستوى الاداء او النتيجة، على الرغم من بعض المحاولات بمجهود فردي من قبل لاعبي الفريقين، الا انها لم تكتمل على النحو المطلوب، لينتهي الشوطان الاضافيان بنتيجة سابقيهما نفسها، ويجري اللجوء الى ركلات الترجيح.

الغانم.. «كَودلك» وأبل «هاردلك»!

توقّع رئيس مجلس الأمة الرئيس الفخري لنادي الكويت مرزوق الغانم فوز «الابيض» باللقب، وذلك مقابل النائب «العرباوي» خليل ابل، الذي توقّع فوز «الاخضر» من جانبه، وذلك في نقاش دار بينهما، خلال جلسة أمس بمجلس الأمة، وأشار الغانم خلاله إلى فوز الكويت بنتيجة ٣/ ١، في وقت أكد أبل فوز «الأخضر» بهدفين للا شيء.

وصول موكب سمو ولي العهد

بدأت مراسم المباراة النهائية بوصول موكب سمو ولي العهد الى استاد جابر في الخامسة وخمس وثلاثين دقيقة، وكان في استقبال سموه وزير الاعلام وزير الدولة لشؤون الشباب محمد الجبري، والشيخ احمد اليوسف رئيس اتحاد الكرة ليقوم سموه بمصافحة مسؤولي الاتحاد، ومن ثم يجري عزف السلام الوطني من قبل الموسيقات العسكرية، وتبدأ المباراة.

تألق الحارسين

شهد اللقاء تألقاً واضحاً بين حارسي المرمى للفريقين في الوقتين الأصلي والإضافي، وزاد التألق في ركلات الترجيح، حيث نجح حارس الكويت حميد القلاف في التصدي لثلاث ركلات ترجيحية مقابل ركلتين تصدى لهما حارس العربي سليمان عبدالغفور.

الموسوي ومقصيد إلى «السماوي»

أشارت مصادر لــ القبس إلى اتفاق مسؤولي نادي السالمية مع الثنائي «العرباوي» حسين الموسوي وعلي مقصيد، للانتقال الى صفوف «السماوي» في فترة الانتقالات الشتوية الحالية، وذلك بموافقة «الاخضر» وفي خطوة من قبل السالمية لتدعيم صفوفه ببعض الخبرات في النصف الثاني من الموسم الجاري، وفي ظل عدم تواجد الثنائي في حسابات الجهاز الفني للعربي في الفترة السابقة.

عمومية الجليب قائمة

أصدرت اللجنة الانتخابية التي أقصيت من قِبل الجمعية العمومية التي عقدها مجلس إدارة النادي أخيرًا بيانًا أكدت خلاله عدم صحة الإجراءات الخاصة باللجنة الانتخابية الجديدة التي لا تزال محل خلاف قانوني، وما ترتب على ذلك من قرارات إلغاء الجمعية العمومية غير العادية المقرر عقدها غدا الخميس 9 - 1 - 2020، ودعت أعضاء الجمعية العمومية إلى الحضور في الموعد والمكان المقررين لانعقاد الجمعية في مدرسة اقرأ ثنائية اللغة بمنطقة جليب الشيوخ، وأشارت إلى أنها ستقوم عقب الاجتماع بإصدار بيان تفصلي متضمنًا كل الإجراءات التي اتخذتها اللجنة وفق صحيح أحكام النظام الأساسي للنادي العربي وقانون الرياضة.

٢٦ ألف متفرِّج

حضرت جماهير الفريقين بكثافة في مدرجات استاد جابر، وبلغ عدد الجمهور ستة وعشرين ألفًا ومئتين وخمسين متفرجًا من جماهير الفريقين، وظهر التنظيم بشكل مميز من قبل مسؤولي العلاقات العامة باتحاد الكرة. 

الصفقات الجديدة حاضرة

كانت الصفقات الجديدة بالفريقين حاضرة في المباراة، وذلك بدفع الكويت لمحترفه البرازيلي بيسمارك من البداية، في حين شارك الثلاثي: أمجد عطوان وعلاء عباس، وأحمد الزنكي بدلاء. أما على مستوى النادي العربي فشارك احمد الصالح أساسيّا منذ البداية، في حين قام داركو بالدفع بهنري بديلا، وظهر بشكل مميز. 

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking