الغانم مستقبلاً السفير الإيراني

الغانم مستقبلاً السفير الإيراني

شدَّد رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم على ضرورة التكاتف والتعاضد والعمل على تعزيز الوحدة الوطنية، والوقوف خلف سمو أمير البلاد، واثقين بحكمته وحنكته وخبرته في إدارة سفينة البلاد إلى بر الامان، سائلين الله تعالى ان يديم على الكويت والكويتيين نعمتَي الامن والاستقرار.

وأعلن الغانم عن عقد جلسة خاصة الخميس المقبل لمناقشة ثلاثة بنود، تتعلق بتفاصيل اتفاقية المنطقة المقسومة والانفلات المروري، والتطورات الإقليمية المتسارعة.

وقال في تصريح إلى الصحافيين امس: انه وفق المادة 72 من اللائحة الداخلية، وبعد التنسيق مع سمو رئيس الوزراء وعدد من النواب؛ منهم أعضاء مكتب المجلس ولجنة الشؤون الخارجية ومقدمو طلب الجلسة الخاصة، استخدمت حقّي بطلب عقد جلسة خاصة الخميس المقبل، يُخصص الجزء الأول منها لمناقشة الانفلات المروري والوفيات الناتجة عنه، واستعراض تفاصيل اتفاقية المنطقة المقسومة الموقّعة أخيرا بين الكويت والسعودية؛ وذلك في جلسة علنية، في حين يكون الجزء الثاني سرّيا ويُخصص لشرح الاستعدادات الحكومية لمواجهة الاحداث والتطورات الاقليمية المتسارعة.

الأمور واضحة

وعن استقباله أمس في مكتبه على حدة كلا من نائب السفير الأميركي لدى البلاد لاري ميموت والسفيرين الإيراني محمد إيراني، أوضح الغانم أن موعد الاستقبال معدّ منذ مدة، وقبل سفري، وتحدثنا عن أمور كثيرة؛ سأذكر بعضها في جلسة الخميس.

وعما إذا كان لقاؤه السفير الإيراني تطرّق إلى موضوع الأهواز، قال: لا حاجة لتأكيد المؤكد، وما بيّنه الأخ عبدالله فهاد أن استقبال أحد الاشخاص كان بناء على طلب فهاد ــــ الذي أثق به ــــ وجرى اللقاء معه بصفة شخصية، ولم نكن نعلم أنه يمثّل منظمةً ما، وهو يحمل الجنسية الألمانية، وطلب مقابلتي في إطار إعداده رسالة عن الديموقراطية في الكويت، ولم يجرِ التطرّق إلى أي أمور غير رسالته في لقاءٍ، استغرق سبع دقائق فقط، ولم يجرِ تداوله في الاخبار الرسمية للمجلس، لكن هناك من يريد إساءة استخدام هذا اللقاء لأمر آخر، وهذه مشكلته وليست مشكلتنا، فالأمر واضح عند السفير الايراني، وكل المعنيين.

وعن جلسة اليوم، ذكر الغانم ان استجواب وزيرة الشؤون غدير أسيري مدرج على جدول اعمالها، ومن حقها التأجيل ــــ إذا رغبت ــــ وفق المادة 135 من اللائحة الداخلية لعدم انتهاء مهلة الأيام الـ14 التي تعطي الوزير المستجوَب حق تأجيل مناقشة استجوابه أسبوعين من تقديم الاستجواب.

إشادة واستقبال

.. ونائب السفير الأميركي

أشاد رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم بجهود مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة السفير منصور العتيبي.

وثمّن الغانم في برقية بعثها الى العتيبي امس، بمناسبة انتهاء عضوية الكويت في مجلس الأمن الدولي، الأداء العالي والمشرّف له ولأعضاء المندوبية خلال العامين الماضيين، ونجاحهم الباهر في التصدي لكثير من الملفات المهمة إقليميًّا وعالميًّا، التي ناقشها مجلس الأمن الدولي. وقال إن وفد المندوبية الكويتية نجح بامتياز في الدفاع عن القضايا العربية والإسلامية الملحّة والمهمة، وكان خير ممثل للمجموعة العربية في مجلس الأمن، مشيدا ايضا بالجهود الداعمة والمساندة التي قدمها سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح الخالد للمندوبية إبان توليه حقيبة «الخارجية» وعمله الدؤوب على تطبيق توجيهات سمو أمير البلاد في ما يتعلق بالسياسة الخارجية، كما أشاد بجهود العاملين في «الخارجية»، وعلى رأسهم نائب وزير الخارجية خالد الجارالله.

إلى ذلك، استقبل الغانم في مكتبه أمس، سفير الكويت لدى رومانيا طلال الهاجري.

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking