بحلول العام الميلادي الجديد 2020، ندعو الله تعالى ان يجعله عام خير وأمن وأمان على دولة الكويت، وعلى شعبها الاصيل الصامد امام نوائب الحياة ومصائب الزمن وقسوة الاحداث بحكمة وقوة وحزم، مقتديا بحكمة وسياسة حاكمه، قائد الانسانية، حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الاحمد، في التعامل مع الازمات محليا وعربيا وعالميا. وأدعو الله - كمواطنة كويتية - بالعام الميلادي الجديد ان يحقّق للكويت استقرارا سياسيا، وحفظا للمال العام من الايدي غير النظيفة، التي تسرقه خلسة وتستولي عليه بخفة، ثم تهرب به مسرعة من دون محاسبة ولا عقوبة.

ان المواطن على اطلاع شامل ودراية كاملة من خلال متابعته الدقيقة بما يجري من حوله بالمجالات المختلفة في المؤسسات الحكومية، من استغلال للمال العام، بشكل يخالف الدستور، من خلال ما ينشر في كل وسائل التواصل الاجتماعي. ففي معظم المؤسسات الحكومية اظهرت الارقام زيادة المهمات الرسمية الخارجية لأعضاء الجهات الحكومية بنسبة %100، والتي زادت مؤخرا، بحيث استهلكت كامل المبالغ المالية المخصصة لها للسنة المالية 2019 - 2020؛ منها وزارة الكهرباء والماء (صحيفة القبس 26 - 12 - 2019)! واما في وزارة الصحة فيتم الاستيلاء على المال العام، من خلال بعض حالات العلاج بالخارج وبعض المكاتب الصحية بالخارج! وفي وزارة الداخلية، هناك قضايا عديدة تتعلق باختلاسات من المال العام ما زالت في انتظار الحكم بالنيابة! واما بالنسبة الى وزارة التربية ووزارة التعليم العالي فهناك اختلاسات كبيرة بالمال العام من قبل الحاصلين على شهادات دراسية مزوّرة او ترقيات علمية مزورة وغيرها! وكذلك صرّح رئيس جمعية المهندسين بوجود 1400 مهندس، شهاداتهم غير معتمدة ولا معترف بها دوليا، ويوجد كذلك ما يتجاوز 300 اذن عمل لمهندسين اصحابها ليست لديهم شهادات جامعية، ويقومون بأداء عملهم، اعتمادا على الخبرة فقط! ونتساءل بحسرة: ألا يتسلّم هؤلاء المزوّرون رواتب عالية من المال العام؟! الا يعرّضون حياة المواطنين للخطر، حيث ان قيامهم ـــــ من دون دراسة ولا كفاءة ـــــ بتشييد المساكن والمنشآت قد يتسبّب سقوطها وفي هلاك الكثيرين؟ أما في وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل فقد جرت احالة 23 ملف اعاقة الى النيابة العامة بتهمة التزوير في اوراق رسمية للحصول على مميزات ــــ من المال العام ــــ مخصصة لذوي الاحتياجات الخاصة من دون وجه حق!

اللهم احفظ المال العام للكويت من الاستغلال والضياع.

أ.د. بهيجة بهبهاني

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking