آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

125926

إصابة مؤكدة

779

وفيات

116862

شفاء تام

العدساني تعقيبًا على ما نشرته «القبس»: الإفادات عن التوظيف عكس الواقع

أكد مقرر لجنة الميزانيات والحساب الختامي رياض العدساني، عدم جدية الحكومة في التعامل مع ملف التوظيف، مشدداً على أن إفادات الحكومة بشأن واقع البطالة واستمراريتها حتى يتم تشغيل كامل مشروعات التنمية، والتعيين فوق طاقة الجهات الحكومية، تجافي الواقع الذي تنتهجه.

وقال العدساني تعقيباً على الإحصاءات الحكومية التي نشرتها القبس، وكشفت عن قفزة بنسبة %50 في التعيين في القطاع الحكومي للكويتيين خلال عامين، إن «الميزانيات» أكدت في تقريرها في دور الانعقاد الثالث الماضي، أهمية التوظيف، لكن مع إعادة النظر في آليته المستخدمة؛ لكون الحكومة توفره على أسس حقيقية وربطها فعلياً بالمشاريع التي أنجزت مؤخراً مع سعيها لإسناد إدارتها إلى شركات تتضمن عقودها نسبة من توظيف الكويتيين ولا يتم الالتزام بذلك.

وأضاف: «يفترض توجيه العدد المتزايد من الخريجين سنوياً إلى هذه المشاريع ليكون هناك ربط حقيقي بين مخرجات التعليم وسوق العمل، بدلاً من عدم قدرة الجهات الحكومية على تشغيل مشاريعها عبر كوادرها الوظيفية ليتم إبرام عقود مع الشركات لإدارتها».

وأفاد أن اللجنة ذكرت في تقريرها أمثلة على ذلك كإسناد تشغيل مبنى الركاب T4 إلى شركة أجنبية بعقد تكلفته 38 مليون دينار ملزم بتعيين 49 موظفاً كويتياً من أصل 491، ومستشفى جابر الذي أُدرج في الميزانية الجديدة اعتماد مالي ب7 ملايين لإسناده إلى شركة، ودراسات لعروض أخرى من شركات لتشغيل مستشفى الجهراء، ومشروع الوقود البيئي المحاط بمخاطر عالية من نقص القوى العاملة لتشغيله، وله اعتماد في الميزانية بـ 7 ملايين لإسناده إلى شركة.

وقال العدساني: «وعليه يتضح أن الحكومة لها إفادات مغايرة لما تنتهجه في الميزانية، وعدم جديتها في التعامل مع مشكلة بهذا الحجم، خصوصاً أنها ستواجه سنوياً لمدة 5 سنوات 11 ألف طلب توظيف من الجامعيين فقط، هذا غير حملة الدبلوم والشهادات الأخرى».

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking