آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

74486

إصابة مؤكدة

489

وفيات

66099

شفاء تام

خالد الجارالله

خالد الجارالله

قال نائب وزير الخارجية خالد الجارالله ان الكويت ستتابع عن كثب مخرجات المنتدى الدولي الأول للاجئين، الذي اختتم أعماله أمس بالأمم المتحدة في جنيف.

وأضاف الجارالله على هامش فعاليات المنتدى انه كان فرصة مهمة للنظر في شؤون اللاجئين وأوضاعهم في العالم، ويتيح فرصة كبيرة للغاية للدول المعنية لتدارس أوضاع اللاجئين والتشارك في رؤى جماعية للتعامل معها.

دور رائد

وأشار الجارالله إلى أن الكويت لها دور انساني رائد ومتميز في التعامل مع أزمات اللاجئين بتوجيهات حكيمة من سمو أمير البلاد، رسمت للكويت خريطة طريق وأسسا تنطلق منها في عملها الإنساني على مستوى العالم.

وقال إن الكويت تسعى بالفعل عبر برامج ورؤى واضحة ودعم وتنسيق مع الأمم المتحدة ومنظماتها ومؤسسات المجتمع المدني للتخفيف من أزمات اللاجئين في العالم.

وأشار الجارالله إلى أن اهم ما يميز هذا المنتدى الأول من نوعه هو مشاركة أطراف مختلفة من الدول على مستوى الرؤساء ووزراء الخارجية ثم حضور القطاع الخاص الذي ساهم بسخاء في التعامل مع مشكلات اللاجئين ثم الجمعيات الخيرية واللاجئين انفسهم للمرة الأولى وجميعهم يقدمون مساهمات ملموسة في التخفيف من أزمات اللاجئين.

وعن الموضوعات المطروحة على هامش المنتدى والنقاشات الدائرة في جلساته المتخصصة قال الجارالله إنها تعكس وعيا وإدراكا بحجم المشكلة وتوفر الإرادة أيضا للتعامل معها بالشكل المناسب ما يبعث على التفاؤل بشأن المخرجات الصادرة عنه.

وأعرب عن امله أن يكون لهذا المنتدى دور فعال في التعامل مع الأوضاع الصعبة التي يعانيها اللاجئون أينما كانوا.

وقال انه من الواضح أن الحلول ليست سهلة، ولكن يتضح وجود إصرار من المجتمع الدولي على التعامل معها بحزم، ولكنها حلول لن تأتي بين يوم وليلة وستتطلب مساهمات والتزاما بالتعهدات التي يعلن عنها.

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking