آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

49303

إصابة مؤكدة

365

وفيات

40463

شفاء تام

فوضى المرور في الجليب | تصوير حسني هلال

فوضى المرور في الجليب | تصوير حسني هلال

زكريا محمد -

كشف وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون المرور والعمليات، اللواء جمال الصايغ، عن فوضى وتسيب مروري من قبل سائقي الباصات في منطقة جليب الشيوخ.

وقال الصايغ، في خطاب وجهه الى البلدية، بشأن الحلول لفوضى باصات النقل العام في منطقة جليب الشيوخ، واطلعت القبس على نسخة منه، ان إدارة هندسة المرور قامت بجولة تفقدية على المنطقة ابتداء من تحت جسر الدائري السادس، وعلى امتداد شارع محمد بن القاسم ـ شارع 175، باتجاه جنوب منطقة جليب الشيوخ، لتحديد مدى إنسيابية الحركة المرورية فيها، وأماكن وقوف باصات النقل العام.

تكدّس الباصات

وأضاف ان شارع محمد بن القاسم ـ شارع 175، في المنطقة تبيّن انه شارع رئيسي ومزدحم عند تقاطعه مع الدائري السادس في أغلب الأوقات، كونه يؤدي الى عدد كبير من المحال التجارية الواقعة عليه، وهو ايضا مدخل ومخرج رئيسي لباصات النقل العام، التي توزع العاملين الى جميع مناطق دولة الكويت من منطقة جليب الشيوخ، حيث تنقل آلاف العمال يومياً على هذه الخطوط التي تستخدم هذا الطريق من وإلى المنطقة.

وأشار الصايغ الى انه لوحظ خلال الكشف على المنطقة تكدس باصات النقل العام في شارع محمد بن القاسم ـ شارع 175، الأمر الذي يعيق الحركة المرورية على نهر الطريق المقابل لقطعة 2، وكذلك هناك فوضى وتسيب من قبل سائقي باصات النقل العام لعدم التزامهم بالمواقف المخصصة لهم، وهي مشكلة دائمة، حيث ان حركة السير تتوقف تماما في الشارع، خاصة في أوقات الذروة، حين تبدأ العمالة الوافدة في التحرك من وإلى عملها اليومي، مما يتسبب في اختناقات مرورية وإعاقة حركة المرور في تلك المنطقة.

وقال انه من خلال الجولة لوحظ ان سائقي باصات النقل العام يتوقفون خارج المحطات المخصصة لهم وبشكل مفاجئ لإنزال وتحميل الركاب، وهذا أحد الأسباب التي تؤدي الى وقوع حوادث مرورية بسبب الوقوف المفاجئ، وفي غير المحطات المخصصة لوقوف الباصات، وانعدام التنظيم وغياب الرقابة، وكذلك تهور سائقي باصات النقل، التي أصبحت وسيلة نقل خطرة.

إتلاف المواقف

وأضاف الصايغ ان معظم مظلات مواقف الباصات والعلامات الإرشادية، التي تبين خط سير باصات النقل العام ومواعيد وصولها، جرى إتلافها وإزالتها بالكامل من مواقعها، وأن بعض المحطات المخصصة للانتظار تفتقر الى المظلات والكراسي، بالإضافة الى أنها لم تعد تستوعب الزيادة المستمرة للعدد المناسب للركاب، وأن طول المظلة لا يتسع لأكثر من خمسة ركاب في الوقت الذي يزيد فيه العدد على 20 راكبا في بعض المحطات.

وبيّن الصانع أن الإدارة العامة للمرور تقترح 4 مواقع لتخصيص ساحات منظمة لوقوف باصات النقل العام داخل منطقة جليب الشيوخ، وهي على النحو التالي:

- موقع 1: الساحة الترابية خلف مسجد بقطعة 3، الذي يقع على شارع محمد بن القاسم ـ شارع 175.

- موقع 2: الساحة الترابية المقابلة لنهاية شارع محمد بن القاسم، شارع 175، بين شارع 200 وشارع 602.

- موقع 3: الساحة الترابية بجانب محطة KPTC، بين شارع 200 وشارع 602.

- موقع 4: الساحة الترابية بجانب محطة CITY BUS، بين شارع 200 وشارع 602.

وأكد أن هذه المواقف هدفها المحافظة على أملاك الدولة من الانتهاكات غير القانونية من قبل سائقي الباصات في منطقة جليب الشيوخ، متمنيا الموافقة وإبداء الرأي عن مدى إمكانية تخصيص تلك المواقع للنقل العام.

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking