آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

97824

إصابة مؤكدة

575

وفيات

87911

شفاء تام

أبوفيس سيعدل مساره.. و «ناسا» تؤكد أن كوكبنا سينجو في عام 2035


إسلام شكري -

في الأساطير المصرية القديمة كان «أبوفيس» يمثل روح ورمز للشر والدمار، وهو بمثابة شيطان مُصمِم على غمر العالم في الظلام الأبدي، وفي نظر علماء الفلك هو اسم مناسب لكويكب خطير جداً يهدد الأرض من الفضاء الخارجي، بحسب ما ذكرت صحيفة «غاردين» البريطانية.

يراقب العلماء التقدم الذي أحرزه كويكب عريض يبلغ طوله 390 مترًا تم اكتشافه والذي يُحتمل أن يكون على مسار تصادمي مع كوكب الأرض.

سيطلق «أبوفيس» - الذي لديه فرصة خارجية لضرب الأرض ما بين عامي 2035 - 2036 -، أكثر من 100 ألف ضعف الطاقة المنبعثة في الانفجار النووي فوق هيروشيما، وستتأثر آلاف الكيلومترات المربعة مباشرة بالانفجار، لكن الأرض كلها ستشهد آثار الغبار المنطلق في الجو.

ويصر العلماء على أنه لا يوجد في الواقع سوى القليل من الوقت للبت فيه، حيث تقول خبيرة النيازك مونيكا جرادي: «الأجسام القريبة من الأرض التي يزيد طولها عن كيلومتر واحد قد تصطدم بالأرض كل بضع مئات الآلاف من السنين، والأجسام القريبة من الأرض التي يزيد طولها عن 6 كيلومترات قد تتسبب في انقراض جماعي، وهي تصطدم بالأرض كل مائة مليون سنة».

توقع خبراء أصحاب نظرية تفاؤلية في هذا الأمر، أن «أبوفيس» سيطير نحو الأرض، وسيكون يوماً رائعاً بالنسبة لعلماء هذا المجال، وسيكون سبباً للإثارة وليس الخوف، حيث إنها فرصة مرة واحدة في العمر للعلماء لفهم الكويكبات التي تقترب من الأرض، وأشاروا أنه لن يضرب الأرض، بحسب ما ذكر موقع «سبيس».

يذكر أن «أبوفيس» هو كويكب يبلغ قطره 325 متراً، اكتشف عام 2004، ما أثار آنذاك ضجة كبيرة في وسائل الإعلام، عندما أعلن العلماء أن احتمال اصطدامه بالأرض يبلغ 2.7%، وكان الخبراء في وكالة «ناسا» قد أشاروا في وقت سابق إلى خطر اصطدام الكويكب بالأرض.

يقول علماء أن هناك كويكب أيضاً يسمى «سيريس» وتأثيره قد يكون هائلاً للغاية في حال اصطدامه بالأرض، فهو قد يضرب عمق الكوكب، ويمكن رؤية الانفجار المروع على الفور من الفضاء، مرسلاً موجات تسونامي طويلة لا يمكن تخيلها تمزق الخارج من المحيطات، وسيظل مزيج الغبار الناتج عن حرائق الغابات والسخام فيها في الغلاف الجوي للأرض لمدة عام مما يحجب ضوء الشمس، وبدون أشعة الشمس، سيموت الكثير من الحياة النباتية للأرض، بحسب ما ذكرت صحيفة «إكبريس» البريطانية.

وحذرت «ناسا» من أنه لا يمكن القيام بأي شيء إذا كان كويكب كبير يتجه نحو الأرض، مشيرة إلى أنه في هذه الحالة على البشرية أن تتقبل مصيرها.

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking