آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

99434

إصابة مؤكدة

584

وفيات

90168

شفاء تام

أصدر صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد أمراً أميرياً بتعيين سمو الشيخ صباح الخالد، رئيسا لمجلس الوزراء، وجرى تكليفه ترشيح أعضاء الحكومة الجديدة لدولة الكويت، وهي الحكومة رقم 35 في تاريخ البلاد السياسي. وقد طالب سمو الشيخ صباح الخالد جميع المواطنين بالتقدُّم بأي معلومات لديهم عن الفساد بالدولة، مصطحبين معهم الأدلة، وسينال كل فاسد عقابه، وذلك بناء على الكلمة التي وجهها سمو أمير البلاد الى شعبه، وبلغهم أنه: «ستجري ملاحقة المتورِّطين بالاعتداء على المال العام، وتقديمهم للعدالة، مهما كانت شخصياتهم ومكانتهم». وقال سموه: «لن يفلت من العقاب أي أحد تثبت إدانته بجرم الاعتداء على المال العام». وأضاف: «نؤكد حرصنا الدائم على الحفاظ على الأموال العامة، والتزامنا واجب حماية حرمتها، ونؤكد كذلك أنه لن يفلت من العقاب أي شخص، مهما كانت مكانته أو صفته، وسيكون هذا الملف محل متابعتي شخصياً».

إننا نحن ـــــ المواطنين ـــــ كل في مجال عمله، مطالبون بطاعة أمر سمو امير البلاد وتلبية طلب سمو رئيس مجلس الوزراء بتقديم اي معلومات عن الفساد المستشري في المؤسسات الحكومية. وأبرز صور الفساد، المتمثل بالشهادات المزوّرة أو الوهمية، هي تلك التي في المؤسسات التعليمية العليا؛ كالجامعات والكليات التطبيقية ـــــ كما نشرت وسائل الاعلام ـــــ حيث إن هناك أفراداً حصلوا على أعلى المناصب؛ لحصولهم على هذه الشهادات العليا بالغش، ومن ثَم «بواسطة» من بعض أعضاء مجلس الأمة جرى تعيين أصحاب هذه الشهادات الوهمية في أعلى المناصب، علما بأن هناك الكثير من هؤلاء حصلوا على تلك الشهادات من دون بعثة دراسية أو إجازة دراسية يستحقهما من يستوفي الشروط اللائحية لتكملة دراسته العليا.

ان رواتب هؤلاء المزوّرين تبلغ آلاف الدنانير شهريا من المال العام ومن دون وجه حق. وكذلك هناك ترقيات علمية مزوّرة، حيث ان هناك اعضاء هيئة تدريس نشروا ابحاثا علمية في مجلات صادرة من مؤتمرات علمية غير محكمة، وهناك اساتذة جرت ترقيتهم الى الدرجة الأعلى، رغم ان ابحاثهم العلمية منقولة بالكامل من رسالتي الماجستير والدكتوراه، وهذه الامور تخالف ما جاء في لائحة الترقيات الاكاديمية، ويتسلّمون شهرياً مبالغ كبيرة، بسبب هذه الترقيات المزوّرة من المال العام.

بناء على ما سبق، يجب البدء في الاصلاح ومحاربة الفساد بالمؤسسات التعليمية والمنوط بها تربية الاجيال وإعدادهم لمستقبل مشرق للكويت، لا تغطيه غيوم الفساد السوداء.

أ.د. بهيجة بهبهاني

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking