آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

342

إصابة مؤكدة

0

وفيات

81

شفاء تام

«إرهابي لندن».. الذي تصدى له المدنيون

محمد مراح - 

عاشت بريطانيا يوم أمس الجمعة حالة طوارىء بعد هجوم إرهابي قتل خلاله شخصان، طعناً على جسر لندن، لتكشف الشرطة اليوم عن هوية الإرهابي الذي قام بالعملية، واتضح أنه مدان سابقاً في قضايا تتعلق بالإرهاب.

وسائل إعلام بريطانية كشفت أن الإرهابي يدعى عثمان خان، يبلغ من العمر 28 عاماً، وقد أدين في عام 2012 بعد أن قُبض عليه في 20 ديسمبر 2010، قبل أربعة أيام من اعتزامه هو وعصابته المؤلفة من تسعة أعضاء في «تنظيم القاعدة» زرع قنبلة في دورات المياه في بورصة لندن، وسجن لثماني سنوات، ثم أطلق سراحه بترخيص في عام 2018، وكان لازال يرتدي سوار تتبع وبطاقة مراقبة إلى غاية تنفيذه للهجوم، وفق ما كشف عنه بيان للشرطة البريطانية.

ظروف غامضة

وقالت الشرطة البريطانية في بيان: «أحد أهم التحقيقات التي سنقوم بها الآن هو تحديد كيفية تمكنه من هذا الهجوم رغم وجود بطاقة مراقبة عليه».

وأضافت «ظروف العملية، كما نفهمها حاليًا، هي أن المهاجم حضر حدثًا في وقت مبكر من بعد ظهر يوم الجمعة في قاعة Fishmongers، ونعتقد أن الهجوم بدأ في الداخل قبل أن يغادر المبنى وتوجه إلى جسر لندن، حيث قام بهجومه ثم قتل برصاص الشرطة».

وتقول صحيفة Daily Mail أن عثمان كان يحضر لقاءً في القاعة مخصص لإعادة إدماج المساجين، ويبدو أنه كان غاضباً وكان يصرخ، وعقب ذلك خرج للشارع وقام بهجومه.

ويبدو أن قيامه بهجومه الإرهابي متعلق بما كان يخطط له سابقاً إذ عثر في منزله فيما مضى على مخططات تهدف للقيام بعدة هجمات إرهابية.

الهجوم الذي بدء في الساعة الثانية ظهراً نفذه عثمان خان وهو يحمل سكنتين، وفق صحيفة The Sun البريطانية، وقد قام بطعن 5 أشخاص قتل منهما اثنان رجل وامرأة بينما، جرح 3 آخرين، رجلان وامرأة، قبل أن تطلق عليه الشرطة النار مرتين على جسر لندن، وقد كان يرتدي سترة ناسفة مزيفة.

تدخل مدني

وكشفت وسائل الإعلام البريطانية عن صورة عثمان خان منفذ الهجوم، كما أظهرت مقاطع فيديو محاولات من عدة أشخاص مدنيين للسيطرة على الإرهابي، فقد هاجمه أحد الأشخاص باستخدام طفاية حريق، في حين هاجمه آخر باستخدام «عصا سمكة السيف» ونجح آخر في نزع السكين من يده قبل أن تطلق عليه الشرطة النار.

ووصفت وسائل الإعلام البريطانية ومسؤولون من قاموا لالتدخل ومهاجمة الإرهابي قبل قتله أشخاصاً آخرين بالأبطال.

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking