آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

52007

إصابة مؤكدة

379

وفيات

42108

شفاء تام

لماذا يحول المستثمرون في «البيتكوين» أموالهم إلى الذهب والأسهم والسندات؟

أحمد طلب-

على مدار 7 جلسات متتالية انخفضت العملة الرقمية الأشهر في العالم، لتهبط «البيتكوين» دون الـ 8000 دولار، وهو المستوى الأدنى في حوالي شهر، ويرى المحللون أن هذه الهبوط يرجع إلى تحويل المستثمرين أموالهم إلى أصول أخرى.

ووفق تحليل منشور على وكالة بلومبيرغ، فإن جيف دورمان، رئيس الاستثمار لدى شركة أركا، يرى أن حجم تداول العملة الرقمية الأبرز منخفض بسبب اتجاه المستثمرين إلى الذهب والأسهم والسندات، فلماذا باتت هذه الأصول أكثر جذبًا للمستثمرين دون «البيتكوين»؟

في أواخر يونيو كانت العملة الإلكترونية شبه مستقرة عند مستوى 13000 دولار إلا أنها اليوم تراجعت دون 8 آلاف دولار، وهو ما يعني أن البيتكوين فقدت حوالي 5 آلاف دولار خلال 5 أشهر، وفق إحصاءات موقع "كوين ديسك" المتخصص في العملات المشفرة.

وعلى مدار الأسابيع الماضية أظهر سعر البيتكوين تقلبًا كبيرًا فوق مستويات الدعم الرئيسية حيث بدا غير قادر على الاختراق فوق مقاومة قوية، إذ يعد مستوى 8000 دولار مستوى مقاومة معنى اختراق هذا المستوى فأن العملة الرقمية قد تشهد مزيد من التراجع.

ويقول المتابعون للعملات الرقمية، إن البيتكوين تأثرت بعدم اليقين التنظيمي في سوق الولايات المتحدة، الذي يعد سوقًا رئيسيًا للعملات الرقمية، إذ نقلت مؤخرًا شركة "Circle" -إحدى أكبر شركات العملات الرقمية في السوق العالمية- بعض عملياتها خارج الولايات المتحدة بعد تصريحات لوزير الخزانة ستيف منوشين والرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن العملات الرقمية.

هذا الأمر جعل كلا من الذهب والأسهم والسندات أصول أكثر جاذبية من البيتكوين ما دفع المستثمرين نحو التخارج من العملات الرقمية، خاصة أن الأسهم تشهد انتعاشه كبيرة خلال الأسابيع الماضية، حيث استفادت من انخفاض وتيرة الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين.

على الجانب الأخر، يجدر الإشارة إلى أن استمرار هبوط البيتكوين يرجع بنسبة كبيرة إلى تطورات عملية الاحتيال الكبرى باستخدام شبكة بلوكتشاين زائفة استخدمت لإقناع الضحايا بأنهم يتداولون في العملات المشفرة لدى شركة تحت اسم "وانكوين"، اكتشف فيما بعد أنها وهمية، لكن مديرة ومؤسسة الشركة اختفت في 2017 وغابت أية تفاصيل عن ملايين الدولارات التي حصلت عليها من المتداولين.

وتقدر تقارير صحفية أن حجم الأموال بحوالي خمسة مليارات دولار جمعتها الشركة المزيفة من عشرات الآلاف من العملاء، من بينهم 70 ألف شخص من المملكة المتحدة فقط، وهذا الحادث بالطبع كان له أثر سلبي في الثقة بالعملات الرقمية عمومًا.

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking