آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

102441

إصابة مؤكدة

595

وفيات

93562

شفاء تام

إلغاء تجمعات «الإرادة» تلبية للأمر السامي

محمد المصلح -

لقيت كلمة سمو امير البلاد التي وجهها إلى المواطنين، أول من أمس، ترحيبا وتفاعلا شعبيا من قبل مختلف شرائح المجتمع، وقرر عدد ممن كانوا قد تقدموا بطلبات لإقامة تجمعات في ساحة الإرادة في وقت سابق، بإلغاء تجمعاتهم استجابة للتحذير السامي من استغلال البعض في غير أهدافها وبما يشكل خطرا وتهديدا لأمن الوطن.

وبعد الخطاب السامي، أعلن كل من أستاذ القانون د. هشام الصالح وممثل الحملة الوطنية لإسقاط القروض المحامي يوسف الغربللي الغاء التجمعات والاعتصامات والمهرجانات الخطابية في ساحة الإرادة استجابة لما ورد في كلمة سمو الأمير.

وقال الصالح لـ القبس انه استنادا الى المادتين ٣٦ و٤٤ من الدستور واللتين تكفلان حرية التعبير وحرية الاجتماع الخاص، وبناء على مرسوم ٦٥ لسنة ١٩٧٩ كان التأسيس لعقد تجمع في ساحة الارادة تعبيرا عن تردي الأوضاع في البلاد.

وأضاف: «وحيث كان خطاب صاحب السمو وربان السفينة قد اشار الى الابتعاد عن التجمعات لاحتمال اساءة استغلالها، فقد كانت مبادرتنا فوراً وبعد الخطاب مباشرة بإلغاء التجمع المقرر في ساحة الارادة بعد الموافقة على الترخيص به من قبل السلطات وفق القانون».

وذكر الصالح ان «الخطاب السامي نبه وأشار الى احتمالية اساءة استغلال هذا التجمع، فقد كانت تلبيتنا لما جاء بالخطاب وترجمته بتقرير الغاء التجمع، وفي ظل ما ورد في الخطاب، فان اهل الكويت يجمعون على ان حنكة وحكمة سمو الامير قادرتان على انتشال البلد من الوضع الذي نعاني منه».

وقال «نحن كمواطنين نعتبر خطابات صاحب السمو خريطة طريق لنا، ومؤمنون بان امن الكويت وسلامتها خط احمر لا يمكن التهاون او الاستهتار به».

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking