آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

98528

إصابة مؤكدة

580

وفيات

88776

شفاء تام

ميليشيا الحوثي تسطو على قاطرة بحرية جنوب البحر الأحمر

أعلن «تحالف دعم الشرعية في اليمن» أن قاطرة بحرية تحمل اسم «رابغ-3» تعرّضت لعملية خطف وسطو مسلّح من قبل زورقين على متنهما عناصر إرهابية تتبع للميليشيا الحوثية المدعومة من إيران، اثناء إبحارها جنوب البحر الأحمر

وأوضح المتحدث باسم قوات التحالف العقيد الركن تركي المالكي أن القاطرة كانت تقوم بقطر (حفار بحري) تملكه إحدى الشركات الكورية الجنوبية، وأن العملية الإرهابية من الحوثيين تمثّل التهديد الحقيقي لخطر هذه الميليشيا على حرية الملاحة الدولية والتجارة العالمية، كما أنها سابقة إجرامية لأمن مضيق باب المندب وجنوب البحر الأحمر البحري بعمليات الخطف والقرصنة. وحمَّل التحالف الحوثيين مسؤولية سلامة أفراد طاقم القاطرة.

وبعد اسبوعين من توقيع اتفاق الرياض مع المجلس الانتقالي الجنوبي، وتنفيذا لماورد فيه، عاد رئيس الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا معين عبد الملك إلى مدينة عدن أمس قادما برفقته خمسة من الوزراء، وذلك للمرة الاولى منذ أن غادرها في أغسطس الماضي.

وكان من المفترض أن يعود عبدالملك إلى عدن الاسبوع الماضي، إلا أنّ أسبابا لوجستية حالت دون ذلك. ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن مسؤولين يمنيين لم تسمهم، أن الحكومة اضطرت إلى إرجاء عودتها إلى العاصمة المؤقتة، بسبب رفض المجلس الانتقالي الالتزام بأحد أهم بنود الاتفاق، وهو تسليم المؤسسات الحكومية إلى الحكومة اليمنية، ويصر على إنشاء لجان مشتركة لإدارتها. ونص اتفاق الرياض الذي وقع في 5 نوفمبر على تشكيل حكومة كفاءات لا تتعدى الـ24 وزيرا، يعين الرئيس عبدربه منصور هادي أعضاءها بالتشاور مع رئيس الوزراء والمكونات السياسية، على أن تكون الحقائب الوزارية مناصفة بين المحافظات الجنوبية والشمالية، وبموجب الاتفاق، سيتولى المجلس الانتقالي الجنوبي الذي يمثل الانفصاليين، عددا من الوزارات.

وميدانيا أصيب 7 جنود يمنيين في اشتباكات مسلحة مع مسلحين «مجهولين»، في 3 مديريات بمحافظة عدن (جنوب). واندلعت اشتباكات مسلحة استمرت حتى صباح أمس بين شرطة عدن وقوات الحزام الأمني من جهة، ومسلحين مجهولين من جهة أخرى.

وقالت شرطة عدن إن 7 جنود من قوات طوارئ أمن عدن، أصيبوا أثناء ملاحقة العناصر الإرهابية والتخريبية في مديرية دار سعد. (ا ف ب)

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking