آخر التحديثات عن فيروس كورونا في الكويت

140393

إصابة مؤكدة

868

وفيات

132848

شفاء تام

7 خرافات لن تكتشف حقيقتها إلا إذا أصبحت رائد أعمال

عمرو النادي-

لا يرى الناس في رواد الأعمال إلا السيارات الفارهة والملابس الفاخرة، والرحلات باهظة الثمن، وكلها عوامل تسببت في نسج الكثير من الأساطير حول حياتهم والطريقة التي يدبرون بها أمورهم، لكن كل من دخل عالم الأعمال اكتشف أن هناك 7 خرافات ليس لها وجود على أرض الواقع، خاصة بين أصحاب الشركات الناشئة.

يقدم بيتر باسكرفيل وهو كاتب في مجال ريادة الأعمال ومالك لأكثر من 30 شركة مختلفة في تجارة التجزئة، والوجبات السريعة والضيافة، بعض أكبر هذه الخرافات التي اكتشفتها حينما أصبح رائد أعمال، خاصة في المراحل المبكرة من بداية عمله، حسبما نقلت مجلة أي أن سي.

1- امتلاك شركة يعني أنه يمكنك العمل وقتما تشاء

الحقيقة هي أنك لا تملك الشركة، لكن هي التي أصبحت تمتلكك، فإذا كانت الشركة تخدم عملائها على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع، فهذا يعني أن الأمر متروكًا لك كمالك في تعيين بديل لك حال غيابك.

لكن الحقيقة أن هذا يحدث نادرا، حيث يقضى المدير التنفيذي للشركة أكبر عدد من ساعات العمل بما يفوق أي موظف آخر بالشركة، حيث تشير الإحصاءات أن المدراء التنفيذيين يقضون ما بين 80-100 ساعة عمل في الأسبوع لبقاء شركاتهم ناجحة.

2- ستجني ثروة عندما تمتلك عملك الخاص

ينظر العديد من الموظفين إلى ما تجنيه الشركات من متحصلات لنشاطها التجاري، ويعتقدون أنهم يجب أن يحققوا ثروة، بمجرد امتلاكهم أعمالهم التجارية الخاصة.

لكن وبمجرد أن يكونوا في موقع المسؤولية سيكتشفون حجم النفقات الضخم، ويدركون أن هوامش الربح الصافية ضعيفة، وفي أحيان تكون غير موجودة.

3- الشعور الذي استمتعت به كعميل للشركة سينتقل معك عندما تصبح مالكا للنشاط التجاري

الحقيقة هي أن السبب الذي جعلك تستمتع بشعورك كعميل للشركة هو أن مالك هذا العمل ضحى بسعادته ورغباته من أجلك، لذلك عند امتلاكك لهذا العمل التجاري، ستحتاج إلى التضحية بسعادتك ورغباتك لصالح عميلك، مما ينفي أي مشاعر مرحة كنت تحملها من قبل كعميل.

4- امتلاك لعملك الخاص يعني أنه أصبحت قائد نفسك ولن تجيب عن أي أسئلة

هذا صحيح في بعض النواحي، لأنك بصفتك مالكًا للنشاط التجاري لم تعد تجيب على أسئلة رؤساء آخرين في العمل، لكنك ستكتشف أن فكرة الرئيس ليست ذلك الشخص الذي يفوقك في الرتبة الوظيفية، لكنه أصبح كيانات كثيرة أهمها العملاء، وموظفيك وشركائك ومموليك، ومورديك والدوائر الحكومية.

5- امتلاك شركة يعني أنه يمكنك تعيين راتبك

الحقيقة هي أن بقاء الشركة أكثر أهمية من رغباتك، لذلك إذا كانت الشركة تحتاج إلى الأموال، فستحتاج كمالك للتضحية بما تأخذه من أموال لضمان أن الشركة لديها ما يكفي لدفع فواتيرها والنمو، حيث يأتي راتبك بعد كل مطالب العمل الأخرى، وسيكون أقل بكثير مما تتوقع.

يعتمد دخلك في النهاية على قرارات العملاء المتقلبة والقوى الاقتصادية التي تكون في معظمها خارجة عن إرادتك.

6- سوف تكون قادرًا على الاستعانة بخبراء لحل جميع المشكلات

الحقيقة هي أنه لا يمكنك الاستعانة بمصادر خارجية، في كثير من القضايا المهمة مثل التسعير والتوظيف، فإذا كنت ستدير شركة تجارية مستدامة ماليا سوف تمنعك هوامش الربح الخاصة بك من الاستعانة بمزيد من الاستشاريين الذين تحتاج إليهم.

7- أعمالك ستكون ناجحة مالياً من اليوم الأول

الحقيقة هي أن عددًا قليلًا جدًا من الأعمال التجارية مربحة من اليوم الأول، معظم الشركات تستغرق فترة من الوقت لتبدأ في جني أرباح.

قد تمتد هذه الفترة من 3 أشهر إلى 3 سنوات، فإذا لم يكن لدى صاحب العمل رأس مال كاف لتغطية الخسائر المتكبدة حتى يصل العمل إلى الربحية، فسوف يفشل بسبب مشاكل السيولة.

تعليقات

التعليقات:

اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking