اللون الأبيض أساسي للفستان - لا يمكن للسيدات خلع قبعاتهن خلال الحفل

اللون الأبيض أساسي للفستان - لا يمكن للسيدات خلع قبعاتهن خلال الحفل

إعداد: مي السكري -

تملك كل ثقافة تقاليد مختلفة للاحتفال بالمناسبات الكبيرة، وكذلك العائلة الملكية البريطانية لها طقوس خاصة يجب اتباعها عند إتمام أي زواج ملكي، وهي تختلف عن عادات الزواج التقليدي. ويعتبر الزواج من العائلة المالكة تغييراً خطيراً في نمط الحياة وعملاً بدوام كامل مع قواعد وإجراءات صارمة، وعادات وتقاليد غير مألوفة تلتزم بها العائلة المالكة البريطانية في الأعراس، وتصبح ذكرى يخلدها التاريخ.

وللتعرف على أهم قواعد الزواج الملكي، يستعرض موقع Bright Side أبرز الطقوس الأكثر غرابة في حفلات الزفاف الملكية:

الموافقة على الزواج

يندرج طلب يد الفتاة للزواج ضمن العادات، التي تلتزم بها العديد من الشعوب، لكن الأمر يختلف في العائلة الملكية، إذ يحتاج العروسان إلى طلب موافقة الملكة قبل إعلان الخطوبة.

ووفقاً لقانون عام 2013 لخلافة التاج، الذي ينطبق على أول ستة أفراد في ترتيب ولاية العرش البريطاني، والذي حل محل قانون يعود إلى القرن الثامن عشر، ووافقت إليزابيث الثانية على خطوبة الأمير هاري وميغان ماركل في الرابع عشر من مارس، وكتبت رسالة إلى مجلس الملكة الخاص تمنح فيها الموافقة على الزواج.

حفل توديع العزوبية

يعد حفل توديع العزوبية من ضمن العادات الشائعة في العديد من بلدان العالم، ولا تعد حكراً على العائلة المالكة. وقد ظهرت هذه العادة لأول مرة في مدينة أسبرطة، حيث نظمت مجموعة من الجنود وليمة على شرف العريس.

ويذكر أن حفلة توديع العزوبية، الخاصة بالأمير وليام، قد نظمت قبل شهر من موعد زفافه في إحدى المزارع، علما بأن شقيقه هو من أشرف على إعدادها. أما حفلة دوقة كامبريدج، فعقدت في جبال الألب، حيث ذهبت للتزلج مع أصدقائها، وقد ساهمت شقيقتها بيبا في تنظيم هذا الحفل.

فساتين الزفاف

على الرغم من أن كل عروس ملكية قد يكون لديها ذوقها الخاص في انتقاء فستانها، فإن للملكة الكلمة الأخيرة في تصميم الفستان وجماليته، حيث يجب أن تعرض فساتين الزفاف الملكية على الملكة أولا للحصول على موافقتها قبل أشهر من حفل الزفاف، ولا يمكن أن تختار أي عروس ملكية من عائلة الملكة أو ستتزوج من عائلة الملكة فستان زفاف وتقرر ارتداءه من دون موافقة الملكة. ويجب على العروس ارتداء ملابس بيضاء في يوم زفافها. ففي حين قد يبدو أن تقليد ارتداء فستان أبيض يعود إلى قرون مضت، فإنه بدأ بالفعل مع الملكة فيكتوريا عام 1840، عندما ارتدت فستاناً من الدانتيل الأبيض لتتزوج من أميرها ألبرت. وقبل العصر الفيكتوري، لم تكن العرائس الملكيات يرتدين اللون الأبيض. وكانت الألوان مثل الأحمر تحظى بشعبية كبيرة في أوروبا الغربية، وما زالت موجودة حتى الآن في العديد من الثقافات.


موافقة الملكة على الزواج وفي اختيار فستان العرس


العريس بالزي العسكري

يتزوج معظم الرجال إما في بدلة رسمية أو بدلة سهرة، ليس هناك الكثير من الخيارات للزي الرجالي، كما هي الحال بالنسبة لفساتين الزفاف، إلا أن العريس في حفل الزفاف الملكي، خاصة في بريطانيا، تكون ملابسه عسكرية، وتختلف من أمير إلى آخر. فعلى سبيل المثال، ارتدى الأمير وليام الزي الأحمر من الحرس الايرلندي، ويفرض على الحضور الالتزام بالقواعد الملكية التي توجب ارتداء زي رسمي، فعلى الرجال ارتداء معطف رمادي أو أسود مع صدرية رمادية أو صفراء وقبعة رسمية رمادية، كما يمنع البروتوكول الملكي ارتداء القبعة الرسمية أثناء التقاط الصور التذكارية.


الزي العسكري للعريس


قبعات النساء

من التقاليد الشائعة أن ترتدي جميع السيدات اللاتي سيحضرن الحفل قبعات، ويعود هذا التقليد إلى ما قبل الخمسينات، عندما ما كانت نساء الطبقة العليا والنساء الملكيات نادراً ما يظهرن شعرهن في الأماكن العامة، والآن أصبح هذا تقليداً عادياً. ويتوجب على النساء ارتداء القبعة في الحفل بأكمله، وفي حفل الاستقبال الذي يقام بعد الظهر، ويمكن الاستغناء عن القبعة في الحفل المسائي.

خاتم العروس من الذهب الويلزي

يجب أن تصنع خواتم الزفاف الملكي من الذهب الويلزي، وقد بدأ هذا التقليد منذ عام 1923 مع الملكة الأم (والدة إليزابيث وجدتي ويليام وهاري)، التي كانت أول من ارتدت هذا النوع من الخواتم.

ويعد الذهب الويلزي أكثر قيمة، وهو نادر للغاية، حيث تعادل قيمته 30 مرة من الذهب العادي، ويعود تاريخ الذهب الويلزي إلى أكثر من 2000 عام منذ زمن الرومان.


خاتم الزفاف من الذهب الويلزي

باقة العروس

يجب أن تضم باقة العروس نبات الأس، وهذا التقليد يعود إلى الملكة فيكتوريا، ويعتقد أيضا أن جميع زهور الآس التي يتم وضعها في كل الباقات الملكية تأتي من مصدر واحد فقط وهو شجر الآس الموجودة في أوسبورن هاوس في جزيرة وايت، لأن هذا المكان كان هو المفضل للملكة فيكتوريا. ويرمز هذا النوع من النبات إلى الأمل والحب، ويعود هذا التقليد إلى حفل زفاف الملكة فيكتوريا والأمير ألبرت. وبدلاً من إلقاء باقة الزفاف، ستضع العرائس الملكيات زهورا على قبر المحارب المجهول في دير ويستمنستر في لندن. وكانت إليزابيث باوز ليون (والدة الملكة إليزابيث)، أول من وضع باقة لها في المقبرة في طريقها إلى الدير تكريما للجنود وشقيقها فيرغوس الذين لقوا حتفهم في معركة لوس في عام 1915.

العروس أولاً.. والوصيفات دون 12 عاماً

عند الخروج للموكب يجب أن تخرج العروس أولاً وتليها وصيفاتها، وغالبا ما يحملن ذيل فستانها، وهو عكس ما يحدث في الولايات المتحدة، حيث تخرج الوصيفات أولا. ووفقا للتقاليد التاريخية المتوارثة، ينبغي أن تكون وصيفات العروس الملكية دون سن الثانية عشرة.

التاج الملكي

من ضروريات الاحتفال أن ترتدي العروس التاج الملكي في يوم الزفاف حتى لو كانت من عامة الشعب. كما يفرض الزفاف الملكي على طرحة العروس أن تكون طويلة جداً.

صورة العائلة الرسمية

أي حفل زفاف، سواء كان للعائلة المالكة أو لعامة الناس، لن يكون كاملاً من دون صورة زفاف مميزة لتكون بمنزلة تذكير باليوم الخاص. والتقاط الصور الرسمي هو تقليد آخر يقام عادة بين الحفل واستقبال الزفاف. وأول ملك بريطاني قام بذلك كان الملك إدوارد السابع. ويتم التقاط مجموعة من الصور للعائلة المالكة في Throne Room في قصر باكنغهام مع أفراد العائلة ووصيفات الشرف، وهم عادةً أطفال.

حفلات الزفاف.. صباحاً

يعتبر معظم الناس ان حفلات الزفاف مسائية، إلا أن الأمر يختلف في حفلات الزفاف الملكية قليلاً، حيث تُعقد حفلات الزفاف الملكية في الصباح ثم يتبعها حفل استقبال يشبه إلى حدٍ كبير الغداء.

قالب الحلوى

لا توجد قواعد محددة لقالب الحلوى الخاص بالزفاف، ولكن عادة ما تصنع كعكة الزفاف الملكي من الفاكهة، وقد قدم الأمير ويليام والأمير كيت في يوم زفافهما كعكتين، احداهما كعكة تقليدية من ثمانية أدوار من إعداد الشيف فيونا كيرنز، وكعكة بسكويت بالشوكولاتة من إعداد طباخي قصر باكنغهام وهي الكعكة المفضلة للأمير والملكة إليزابيث أيضا. أما بالنسبة للأمير هاري فقد خالف العرف واختار كعكة الليمون مزينة بالزهور الطبيعية.


قالب الحلوى من الفواكه


قواعد الجلوس

في معظم حفلات الزفاف، يُطلب من الضيوف بشكل صريح عدم اختيار جانب، والتجمع معا كعائلة واحدة سعيدة. وهو ما لا ينطبق في حفلات الزفاف الملكية.

هناك قواعد صارمة بشأن الجلوس في الأعراس الملكية، حيث يجب على العائلة الملكية الجلوس دائما خلال مراسيم الزفاف على الجانب الأيمن من الكنيسة، وإن لم تكن العروس من العائلة الملكة فيجب على العائلة أن تجلس على يسار العروسين.

تعليقات

التعليقات:

WhatsApp
اضف التعليق

الرجاء كتابة التعليق

شكرًا لتعليقك. سوف يتم نشر التعليق بعد مراجعتنا.

    إظهار جميع التعليقات
    view tracking